أخر الاخبار

حفل ختامي وتكريمي لمسابقات القرآن الكريم لمدارس التعليم الأساسي والثانوي بنات بمديرية سيئون "صور"



 



( تاربة_اليوم ) - خاص / سيئون
الاحد 21 مارس 2021.

نظمت إدارة التربية والتعليم بمديرية سيئون *(قسم الانشطة المدرسية)* بالشراكة مع  رباط العلم الشريف بسيئون  حفلا ختاميا وتكريميا لمسابقات القرآن الكريم لمدارس التعليم الأساسي والثانوي *بنات*  بالمديرية برعاية مدير عام المديرية الأستاذ / *محمد عوض العامري* التي استمرت على مدى 25 يوما بقاعة الأقصى الشريف برباط العلم الشريف  وشارك فيها 390 حافظا وحافظة يمثلون 62 مدرسة أساسية وثانوية بنين وبنات منها 48 مدرسة تعليم أساسي و 14 ثانوية بالمديرية، فقد تنافس طلاب وطالبات التعليم الأساسي بنين وبنات على مسابقة حفظ وتلاوة [ 3  , 5 , 10 أجزاء من كتاب الله ] فيما تنافس طلاب الثانويات على حفظ وتلاوة [ 10 , 20 , 30 جزءا من كتاب الله ] فيما تنافست طالبات الثانوية على مسابقة حفظ وتلاوة [ 5 , 10 , 15 جزءا من كتاب الله ] .
وفي الحفل الختامي للمسابقة لتكريم أصحاب المركز الأول والثاني من المسابقات الذي احتضنته قاعة مدرسة الخليفة عمر بن الخطاب للبنات  بسيئون الذي بدأ بآي من الذكر الحكيم، ومن كلام سيد المرسلين محمد صلى الله عليه وسلم , عبر الأستاذ *خالد صالح بلفاس*  مدير إدارة التربية والتعليم بمديرية سيئون عن شكره وتقدير لمشيخة رباط العلم الشريف بسيئون على مشاركتهم ودعمهم لنا في هذه المسابقة للعام الرابع وهذا ليس بغريب على الإخوان في رباط العلم الشريف أن يكونوا داعمين لنا في هذه المسابقات القرانية،    وفيما سمعنا في كلمة محمد بن علي الحبشي المشيخة الكبرى، كان كلامه ارشادا ونصحا في هذه الأمة وفي مدارسنا بالأخص في التعليم الأساسي والثانوي، وتكون  رسالة لبناتنا  حتى يكن قدوة في مسيرة حياتهن، شاكرا في هذا المقام  كل من ساهم وكل من دعم في الوصول إلى هذا اليوم  من معلمي ومعلمات وإدارات مدارس  على المشاركة في هذه المسابقات، وهذه المسابقات لها أثر طيب في نفوس الطالبات  والتعارف مابين طالبات المدارس  والقرآن الكريم سيرة ليس مجرد حفظ ولكي يكون حافظ القرآن يكون قدوة في مدرسته  وفي بيئته وفي شارعه  وفي كل أمور حياته ينعكس على المجتمع بشكل عام، مهنئا جميع الطالبات المشاركات  في مسابقة القرآن الكريم باعتبارهم جميعا فائزين
إلى ذلك عبر نائب المشيخة الكبرى برباط العلم الشريف السيد /  *محمد بن علي بن عبدالقادر الحبشي* عن شكر ه موصولا لإدارة التربية والتعليم بمديرية سيئون  ممثلة بمديرها الأستاذ الفاضل *خالد صالح بلفاس* والقائمين على مناشط إدارة التربية والتعليم ومن معهم من طاقم العمل في ذلك   وللعام الرابع من الشراكة مابين رباط العلم الشريف وإدارة التربية والتعليم كيف وبها   إذا كانت هذ المسابقات في حفظ القران الكريم وفي ذلك فليتنافس المتنافسون، ومسالة المسابقة عند الفقهاء  هذه المسالة أدخلها الإمام الشافعي في أبواب الفقة باب المسابقة ومنها مايحصل منها المسابقة في الألعاب  من المسابقات في بعض الألعاب  والمهارات المعينة  كيف بها إذا كانت مراجعة ومعاهدة  حفظ القران الكريم، كُلكُنّ تعلمن أن من مراحل الحفظ تاتي مرحلة مهمة  وهي مرحلة تعهد ماحفظته من كتاب الله وهذه من أشد المراحل لتثبيت القران الكريم  من شرف الطهارة   وصف الطهارة  بقوله سبحانة وتعالى لايمسة الا المطهرون. شهادة القران فانه لا يوفق لحفظ كتاب الله في صدره آياته وانواره إلا من شهد وختم ووسم القران بوصف الطهارة من شبابنا وجيلنا فنحن نحتاج أن نحيها في حفظهن القران  وصف الطهارة  والوصف الآخر هو  الوصف   للرسول والنبي قبل الوحي كان يعرف بالصادق الأمين نريد أن نحيي في جيلنا الصدق والأمانة  وصيتنا لهم في ذلك  وفي بناتنا أول من وصفت به  اول امراة أسلمت وآمنت برسول هي السيدة خديجة كانت تعرف بالحرة الطاهرة العفيفة  وأن يحين وصف  الطهارة والعفة فيهن وقد اكرمكم الله بحفظ القرآن  وأن يتعهدنه  وأن يعملن به ويكنَّ ممن  قال الله تعالى فيهن أو من كان ميتا  فأحيناه، ويجعلنه نورا يمشين به ناقلا تحيات وتهاني وتبريكات المشيخة الكبرى برباط العلم الشريف المنصب ممثلة بالوالد / *علي بن عبدالقادر الحبشي* للفائزات من  بناته وكذا الحضور .
وكان قد استهل الحفل المشرف الثقافي  بقسم الأنشطة المدرسية بمكتب التربية بالمديرية الأستاذ *علوي عيدروس العيدروس* بكلمة ترحيبية للجميع مشيرا بأن الهدف الأسمى من هذه المسابقة هو تشجيع الطلاب والطالبات على حفظ كتاب الله وربط طلاب المدارس بكتاب الله عز وجل ونشر روابط التعلق بالقرآن الكريم وإشهار الطلاب والطالبات الحفظة للاقتداء بهم وغرس في نفوس الطلاب حب القرآن وتعويدهم على التخلق بأخلاقه والتأدب بآدابه, مشيرا بأن لجنة التحكيم للمسابقة القرآنية تكونت  من الحافظ / مرتضى بن علي محمد الحبشي رئيس قسم القرآن برباط العلم الشريف والحافظ / احمد محمد بن علي العيدروس .
واستعرض المشرف الثقافي  الفائزين في المسابقات في التعليم الأساسي والثانوي على النحو الآتي : -
مسابقة مدارس التعليم الأساسي بنات
مسابقة ثلاثة أجزاء من القرآن الكريم
المركز الأول / مدرسة السيدة فاطمة، مثتلها الطالبتان. عبير محمد عبد الشيخ و مريم عبدالله باللخم )
المركز الثاني / مدارس الارتقاء  الأهلية ومثتلها الطالبتان (غيداء صالح باجبير و هند علي بن وثاب)
مسابقة الخمسة أجزاء من القرآن الكريم
المركز الأول / مدرسة السيدة عائشة , مثتلها الطالبتان ( أمجاد ياسر عبد شعبان و مروى محمد عبد بن عامر )
المركز الثاني / مدرسة السيدة فاطمة  ومثتلها الطالبتان  (شيماء عبدالحافظ باسيف وأنوار أنور عصبان)
مسابقة العشرة أجزاء من القرآن الكريم
المركز الأول. مدرسة السيدة عائشة , مثتلها الطالبتان أسماء عبدالله علي باجري و أسماء أحمد سلمان صبيح)
المركز الثاني / مدرسة الغرفة، مثتلها الطالبتان ( هدايات محمد باشادي و منية زكي باصحيح)
مسابقة مدارس التعليم الثانوي بنات
مسابقة الخمسة أجزاء من القران الكريم
المركز الأول / ثانوية باكثير, ومثتلها الطالبتان:(عبير أبوبكر بارجاء و تسبيح أحمد جبران)
المركز الثاني / ثانوية تاربة ومثتلها الطالبتان (عائشة حسن عيظة باجبير و فاطمة علي قروان)
مسابقة العشرة أجزاء من القرآن الكريم
المركز الأول / ثانوية الغرفة  ومثلتها الطالبتان( ذكرى ياسر باضريس و منية عبدالله باعامر)
المركز الثاني / ثانوية بور، مثلتها الطالبتان  (أسماء بخيت سليم سالم بلال و مروة سالم أحمد سالم العيجم)
مسابقة الخمسة عشر جزءا من القرآن الكريم
المركز الاول / ثانوية  باكثير , ومثلتها الطالبتان (أسماء محمد الشريف وأسماء زكي حنشي)
المركز الثاني/ ثانوية تاربة ومثلتها الطالبتان(عائشة صالح عبد الشيخ و مريم محفوظ جمعان قبس) .
وتخلل الحفل الختامي الذي حضره  رئيس قسم الانشطة الأستاذ / ماجد أمين الكثيري  ومدير رباط العلم الشريف الأستاذ / مهدي أبو بكر السقاف ومن قيادة رباط العلم الشريف الأستاذ ، علوي أحمد الحبشي ومدرو المدارس للتعليم الأساسي والثانوي الفائزين في المسابقة مع طالباتهم وتخلل الحفل عرض فيلم وثائقي عن رباط العلم الشريف وموشح ديني للإمام عبدالله بن علوي الحداد  قدمه الطالب عمر عيدروس السقاف من مدرسةالنهضة للتعليم الأساسي نالت استحسان الحضور .
وفي ختام الحفل تم  تكريم المدارس الحاصلة على المراكز  الأول والثاني والطالبات  اللاتي حققن هذه المراكز بدروع التفوق وإضافة إلى هدية عينية مصحف من كتاب الله عز وجل لجميع المكرمين.











التعليقات

أحدث أقدم