أخر الاخبار

أقامها مؤتمر حضرموت الجامع اليوم بسيئون : توصيات فعالية تأبين الأديب والباحث علي بارجاء



  



( تاربة_اليوم ) - خاص - سيئون

الاحد 21 مارس 2021


افتتح صباح اليوم بسيئون معرض الصور لفقيد حضرموت واليمن الأديب والباحث الأستاذ علي أحمد بارجاء وفعاليات تأبينه في قاعة الأديب علي أحمد باكثير بمكتب الثقافة بالوادي والصحراء.


    وتضمنت فعاليات الوفاء للفقيد الأديب و الباحث/علي بارجاء المتمثّلة بفعالية التأبين التي تخللها كلمات للسلطة المحلية ومؤتمر حضرموت الجامع الراعي لفعالياتها و بعض الجهات الرسمية كالثقافة و كلية التربية بجامعة سيئون واللجنة التحضيرية وكذا ألقيت عدد من القصائد الرثائية الفصحى والعامية في الفقيد وعرض فلم وثائقي يحكي حياة وعطاءات وإبداعات الأديب الفقيد بارجاء(تفاصيل الفعاليات،لاحقاً).


هذا وقد أوصى الحاضرون في ختام فعالية تأبين و إحياء الذكرى الأولى لوفاة فقيد حضرموت واليمن عامةً الأديب و الباحث القدير/علي أحمد بارجاء باتوصيات التالية:


1- إعادة توجيه قيادتنا السياسية و الإعلامية بالوزارة و مؤسسة الإذاعة و التليفزيون بإنتاج تلفزيون حضرموت خاصةً لملحمة بارجاء الوطنية الغنائية حوارية بُناة الوطن وتُصوّر على خلفية المعالم التأريخية والأثرية في حضرموت خاصةً وبالوطن عامةً لتبث في المناسبات الوطنية..وفاءً لإبداع و إلهام مؤلفها علي بارجاء ولقيمتها الوطنية و الغنائية.


2-توصي اللجنةُ التحضيرية للفعالية رئاسةَ مؤتمرِ حضرموت الجامع بتكملةِ الجميل و الوفاء للفقيد الأديب علي بارجاء بعرض تقديم اللوحة الفنية(بُناة الوطن) على مسرح احتفالية فعاليات المؤتمر العام الثاني القادم لمؤتمر حضرموت الجامع و بإسم أسرة الفقيد بارجاء؛ نشكرهم على تبنيهم إقامة فعالية تأبين و إحياء الذكرى الأولى لوفاته و إقامة معرض الصور بلمسات الأستاذ/عمر أحمد بارجاء و إنتاج الفلم الوثائقي و التقدير و العرفان للمؤتمر الجامع و لكل مَن دعم إصدار مؤلفات الفقيد بارجاء وهما صندوق التراث و التنمية الثقافية بمحافظة حضرموت و جامعة سيئون،كما نوصي المؤتمر الجامع بإطلاق اسم الفقيد علي بارجاء على القاعة الكبرى للاجتماعات و نفس الأمر لقاعتينِ بجامعتي حضرموت و سيئون،تقديراً و وفاءً لعطاءات و إبداعات الفقيد بارجاء و تخليداً لاسمه..


3-توصي الفعالية؛ حكومتنا الشرعية و معالي وزير التربية و التعليم بتبني إدراج (نص حوارية بُناة الوطن) ضمن منهج نصوص المطالعة،لما له من قيمةٍ رفيعة و أهميةٍ بالغة في غرس روح القيم الوطنية و الإنشاد الملحمي بتربية و ثقافة جيل اليوم و الغد..


رحم الله فقيدنا الأديب و الباحث القدير/علي أحمد بارجاء؛رحمة الأبرار و أسكنه الجنة؛دار القرار و صبّر أهله و محبيه صبر المؤمنين بالاقدار..

 ونطلب منكم قراءة الفاتحة على الروح الطاهرة لفقيدنا العزيز علي أحمد بارجاء ..



التعليقات

أحدث أقدم