أخر الاخبار

في الشبيكة بمنطقة عيديد بتريم..كانوا يريدون الحياة...!!



 



كتبه/خالد خميس بدة.

( تاربة_اليوم ) - مقالات

5 مايو 2021


في حارة الشبيكة  بمنطقة عيديد بمديرية تريم ثمة منزل صغير به قلب طفلة صغيرة ينبض بالحياة.


ام تحضر الفطور لزوجها وبنتها..


سماع اصوات من الخارج تنادي عليكم الخروج من البيوت هناك سيل قادم.


ترتجف الام وتضع فلذة كبدها في حضنها.


البنت/ تصيح امي مازلنا بخير..


الام/لاتقلقي يابنتي كان كلا منهم يريد زرع الطمانية والسكينة في قلب الاخر.


فيما لايملك الاب: الا ان يلقي نظرات اعتذار لزوجتة وبنته

لانه لايستطيع ان ينقلهم الى عالم اخر اكثر امانا واكثر مستقبلا.


لم يطلبوا اسرة بن محيفوظ وغيرهم من اهل الشبيكة سوى (العيش) ولكن حتى هذا يبدو كثيرا..بل وكثيرا حتى الموت بسلام.


بقيت لهم نظرة اخيرة بعد ما انتهت الامنيات.


نظر كل منهم للاخر وهو يصارع الموت..


الام تحاول التمسك بطفلتها..والاب لايدري ماذا يفعل.


5 قتلى وعشرات الاسر تشردت من الشبيكة واصبحت بلا مأوى..


فما عاد العدد مهما بالنسبة لنا...كان حتما هولاء يريدون الحياة لكن تقرر قتلهم بالمجان والكل من ابناء تريم يعرف السبب.


الا تستحق تلك الكارثة ان يشكل لها لجنة تحقيق من غير العقار او الاشغال لمعرفة المتسببين فيها واحالتهم للقضاء لمحاكمتهم محاكمة عادلة تنصف الجميع..


والله ارواح  شهداء حارة الشبيكة وعيديد بتريم ستبقى بصمة عار تلاحقنا جمعيا مدى الحياة.


وللموضوع بقية كون قضية كارثة الشبيكة وعيديد اصبحت رأي عام.؟؟



التعليقات

أحدث أقدم