أخر الاخبار

وداعا ايه المحارب السامي.



 



كتب/ علي باسعيده


( تاربة_اليوم ) - مقالات

16 مايو 2021



ـ انا لله وانا اليه راجفون..

ـ تلقيت كغيري من اهل الشان الرياضي  صباح اليوم السادس عشر من مايو من العام الجاري 2021 خبر وفاة الكابتن القدير سامي نعاش مدرب منتخبنا الوطني الاول لكرة القدم..


ـ فأخر لقاء جمعني بالكابتن سامي حسن نعاش كان في مدينة تريم وتحديدا في بيت الاخ عبد الهادي التميمي الوكيل المساعد لشئون مديريات الوادي والصحراء في شهر فبراير المنصرم اثناء معسكر المنتخب في سيئون..

حيث اجريت  معه حوارا صريحا حول المنتخب واستعدادته لما تبقى من التصفيات المزدوجة لكاس العالم وكاس آسيا..


ـ ومن خلال اللقاء وجدت الكابتن سامي اكثر حرصا وقلقا على وضع المنتخب في هذه التصفيات من خلال عدم الاستعداد الكافي بسبب (الكورونا ) التي الغت معسكر المنتخب في سيئون مرتين جراء تاجيل التصفيات المزدوجه من قبل الاتحاد الاسيوي حتى شهر يونيو القادم!! وهاهي( الكورونا) تخطف النعاش من دون رجعه

 ولاحول ولاقوة بالله..


ـ فالكابتن سامي نعاش الذي تحمّّل الكثير لاجل المنتخب ولم يفكر يوما التخلي عن المهمة الوطنية بل كان مقداما ومدربا حصيفا استطاع ان يحقق الكثير لمنتخبنا الوطني بل هو المدرب الاكثر حضورا وتميزا من بين المدربين الذين تولوا مهمة تدريب المنتخب محليين كانوا  او اجانب ولعل تاهل منتخبنا لكاس اسيا في العام 2019 وبطولة غرب اسيا الاّ خيرة شاهده على نجاح الكابتن سامي نعاش..


ـ الحقيقة ان القلم ليعجز ان يوفيه حقه كمدرب وطني مقتدر لم يهرب يوما من ارض المعركة بل هو في الصفوف الاولى ومن دون اي عقد او اي شروط بل وتحمّل ازاء ذلك كثيرا من السهام  التي تنتقده لاسباب عدة غير انه واجهها بكل شجاعة..


ـ وبرحيلة عن دنيانا الفانية فان الكرة اليمنية خسرت مدربا ومربيا قديرا يكن له اللاعبين الاحترام والتقدير الى جانب العاملين والمهتمين بالكرة اليمنية..


واقترح على قيادة اتحاد الكرة بقيادة الشيخ احمد العيسي تخليد اسمه في احد الملاعب اليمنية فهو مدرب يستحق لما قدمة للمنتخب خلال السنوات الماضية..


ـ رحم الله الكابتن سامي واسكنه الجنة والهم اهله ومحبيه الصبر والسلوان..


انا لله وانا الية راجعون

الاسيف/ علي باسعيده




التعليقات

أحدث أقدم