أخر الاخبار

نظمه فريق حضرموت الخير لقاء تشاوري حضرمي موسع عقد بسيئون تحت شعار [ وحدة الصف الحضرمي ضمان لنيل حضرموت هويتها وسيادتها ]



 



( تاربة_اليوم ) - خاص / سيئون

6 يونيو 2021

من / جمعان دويل 


عقد صباح ومساء يوم امس بمدينة سيئون لقاء تشاوري موسع لتخب وقيادات العمل السياسي والمجتمعي وشخصيات ووجهات المجتمع الحضرمي , نظمه فريق حضرموت الخير تحت شعار ( وحدة الصف الحضرمي ضمان لنيل حضرموت هويتها وسيادتها ) ويهدف الى توحيد وتقريب وجهات النظر بين الجميع ونتائج لقاءات  فريق حضرموت الخير مع جميع المكونات السياسية والمجتمعية بحضرموت على مدى ثلاثة اعوام متواصلة .

وفي اللقاء الذي احتضنته القاعة الكبرى بالمجمع الحكومي بسيئون بحضور وكيلا محافظة حضرموت المساعدين لشئون مديريات الوادي والصحراء المهندس هشام محمد السعيدي و عبدالهادي عبداللاه التميمي وعدد من اعضاء مجلس الشورى ووكيل محافظة حضرموت السابق المشرف العام على قروب حضرموت الخير الشيخ / يحيى جعفر باجري , الذي اقيم على فترتين صباحية ومسائية ففي الفترة الصباحية وفي افتتاحية اللقاء رحب وكيل محافظة حضرموت لشئون مديريات الوادي والصحراء الاستاذ / عصام حبريش الكثيري , بجميع مكونات حضرموت والمشايخ والدكاترة والحاضرين جميعا رجالا ونساء وشبابا من حضرموت , مقدما شكره لفريق حضرموت الخير الذي استطاع ان يجمع هذه المكونات تحت سقف واحد وفي قاعة واحدة لتذوب كل الخلافات الوهمية التي صنعها الغير لتبقى حضرموت مشتتة في كل شيء .

واشار الوكيل الكثيري : نحن امام تحديات كبيرة في حضرموت سوى كان في المجال السياسي او الاجتماعي او الاقتصادي , فاذا تكلمنا عن حضرموت وقزمنا حضرموت فتحدثنا عن ساحلا وواديا , فحضرموت واحدة بساحلها وهضابها وواديها وصحرائها , فنحن التقزم في نفوسنا وعلى اطراف السنتنا نريد او لا نريدها , هذه طبيعة جغرافية لم تصنع بأيدينا أو بأيدي احد خلقها الله سبحانه وتعالى بهذه ساحلا وواديا وهضبة وصحراء ليس من حقنا ان نجزئ حضرموت  وهي كتلة واحدة يطلق عليها اسم حضرموت وكل من عاش في هذه الرقعة الجغرافية تسمى حضرموت .

وأكد الوكيل الكثيري بالقول : بأن نحن امام حاضر تتمزق فيه حضرموت وتنزف دماء حضرموت في هذا الحاضر وكلنا نتفرج , من يلملم ويضمد هذه الجراح النازفة  غير ابناء حضرموت كل محيط بنا , فنحن كعكة يتسابق عليها الكل والكل يريد من هذه الكعكة . 

ولفت الوكيل الكثيري بالقول بان حضرموت تعطي لخزينة الدولة 70% من مواردها او اكثر للجمهورية اليمنية , ما حد يحب الحضارم  لسواد عيونهم و اخلاقهم بل ينظرون ما تحت اقدامكم ينظرون لها . مؤكدا بأنه يجب ان نحتكم للعقل والحكمة الحضرمية فحكمة حضرموت كل المحافظات تتحارب ولكن حكمة ابناء حضرموت يعيشون في سلم وتلك المحافظات تتنازعها الفتن وابناء حضرموت يصيحوا من ضلال الفتنة الموجودة لم تصل الفتنة عادها , ومن فيه منا من يريد ان يجر الفتنة الينا , لا نختلف مع اي مكون سوى كان سياسي او اجتماعي او اقتصادي ولمن ننظر من حاضرنا هذا الى مستقبل آمن وإن لم نعمل لهذا المستقبل الآمن من حاضرنا ونمتد من تراثنا وتاريخنا لا يمكن ان نصنع مستقبل وسوف يلعنا الجيل القادم والتاريخ مهما وصلت وجاهتنا ومناصبنا فماذا قدمنا لهذه اليتيمة حضرموت , لذك اعتقد انها فرصة تاريخية ان نجلس ونتحاور ونتناقش ونختلف ونختلف لنتّفق وليس نختلف لعدم التقارب . 

الى ذلك كان قد استهل افتتاحية اللقاء رئيس فريق حضرموت الخير الاستاذ / علي عبدالقادر بارجاء بكلمة ترحيبية موضحا بأن فريق  حضرموت الخير يتكون من مجموعة من ابناء حضرموت من الداخل والمهجر المتطلعين ان تكون كلمة الحضارم كلمة كبيرة وذات شان لهذا تمكنوا من التواصل مع كافة المكونات والاحزاب بهدف توحيد الكلمة الحضرمية .

وبدوره اوضح الامين العام لفريق حضرموت الخير الاستاذ / ابوبكر عبدالرحيم باوزير بان كثير من الفرص استهلكت على الحضارم لتوحيد صفهم فحضرموت امتداد للأحقاف وعاد حضارات امة قد خلت , لماذا الامم كلها غيرت قدرها وهذه الجغرافيا للأسف الشديد حتى اللحظة ونحن ندور حول انفسنا فحضرموت عظيمة , لديها الخير ولديها كل علم غانم , فحضرموت ارضها وبحارها وجبالها تزخر بثروات لكن لماذا لا نحط هذا صوب اعيينا , واضاف بالقول : نحن في فريق حضرموت اجتهدنا جل اجتهاد اكثر من ثلاث سنوات ونحن نصول ونجول ما بين المكونات والشخصيات الاعتبارية والقبلية والمجتمعية وللأسف الشديد عندما نلتقي بالأخرين نشاهد الطيبة والكلام الزين , فالنقد القوي والاطروحات القوية اعتقد انها لا تفسد , اجتمعنا اليوم نتاج لجهد علينا اليوم تبليغه وتبليغ الحضارم في الداخل والمهجر . واضاف بالقول : الم يحين الوقت للفارس الحضرمي ان يترجل والى متى يقرر مصيرنا الاخرون .

وفي افتتاحية اللقاء القيت عدد من الكلمات لمؤتمر حضرموت الجامع القاها نيابة عن رئيس المؤتمر الشيخ / خالد محسن العامري عضو هيئة رئاسة المؤتمر وعن مرجعية قبائل وادي وصحراء حضرموت القاها رئيس المرجعية عضو مجلس الشورى الشيخ / عبدالله صالح الكثيري وعن مكونات المرأة الحضرمية القتها الاستاذة / امل محفوظ باقرين , أجمعت جميعها على أهمية وحدة الصف والكلمة وأن تحافظ حضرموت على إرثها الحضاري والالتزام بقيم ومبادى ديننا الاسلامي الحنيف وأصالتنا العربية، ومن المهجر وبتقنية الزوم القاء الوزير الاسبق الدكتور / سعد الدين بن طالب من مقر إقامة بالمهجر كلمة ورده فيها العديد من الرسائل للمشاركين في اللقاء اضافة الى عدد من الاوراق التي توكد اهمية وحدة الراي والكلمة الحضرمية .

وفي الجلسة المسائية الثانية للقاء التشاوري تم تشكيل وتوزيع العديد من المشاركين الى اربع مجموعات , المجموعة الاولى حول وحدة الصف الحضرمي والمجموعة الثانية مناقشة هوية حضرموت ومكانتها المجموعة الثالثة استحقاقات حضرموت والمجموعة الرابعة لجنة الصياغة والبيان الختامي , وقد شهدت المجموعات نقاشات واطروحات تمخضت عنها جملة من النتائج التي تم رفعها الى لجنة الصياغة بعد اتفاق الجميع عليها . 

وتخلل اللقاء التشاوري الذي حضره عدد من مدراء عموم المديريات والمكاتب التنفيذية والمؤسسات والهيئات فقرتان راقصتان عن حضرموت من الفلكلور الشعبي لرقصة العدة ( الشبواني ) من ساحل ووادي حضرموت قدمتها فرقة الجوهرة للتراث والموروث الشعبي بمدينة سيئون واشعار الشاعر الشعبي / سالم ربيّع علي ( ابو ادهم ) / كما القيت قصيدة شعرية للشاعر المغترب / عدنان ابوبكر بن عفيف القاها عنه الشاعر سالم ربيّع علي نالت استحسان الحضور .

وفي ختام اللقاء اصدر البيان الختامي عن هذه اللقاء وفي ما يلي نصه : 

قال الله تعالى: ((وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا)) 103 آل عمران

والقائل جلّ شأنه: ((وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ))105  التوبة , وقال صلى الله عليه وسلم: (المؤمنُ للمؤمنِ كالبُنيان يشدُّ بعضُه بعضَا)

أيها الحضارم الأجلاء في الداخل والمهجر وأينما كنتم في مشارق الأرض ومغاربها وفي جنوبها وشمالها في كافة المدن والارياف وفي السهول والجبال والوديان.

تم بعون الله وتوفيقه وبعد جهد ومتابعة ومثابرة قامت بها قيادة وأعضاء فريق حضرموت الخير على مدى سنوات بهدف لم شمل وتوحيد الصف والكلمة الحضرمية، اجتمع في مدينه سيئون في يوم السبت الرابع والعشرين من شوال 1442هـ الموافق الخامس من يونيو2021م مجموعة من النخب الفكرية والثقافية والسياسية والاجتماعية وقيادات العمل السياسي والمجتمعي الحضرمي ومنهم مناصب وحكمان ومقادمة وشيوخ القبائل الحضرمية وشخصيات وأعيان المجتمع المدني والإنتاجي في لقاءٍ تشاوريٍّ موسّع لتدارس ومناقشة جملة من المواضيع والقضايا التي تخص الشأن الحضرمي تحت شعار وحدة الصف الحضرمي ضمان لنيل حضرموت حقوقها.

   وجاء انعقاد هذا اللقاء التشاوري لتوحيد الكلمة لتجنيب حضرموت التجاذبات والتبعية للآخرين وليشكل فرصه نادره لأبناء حضرموت في ظلّ الظروف التي تمر بها بلادنا وفي ظل أزمةٍ خانقةٍ لم تمر بلادُنا بمثلها في التاريخ الحديث، والتي زعزعت استقرار الدولة الشرعية المعترف بها دوليا، وما نتج  عنها من حروب وازمات انسانية واقتصادية أوصلت البلاد الى حافة الهاوية وأدّت الى تدهورِ مؤسسات وأجهزة الدولة المختلفة التي عجزت  عن أداء مهامها وواجباتها تجاه المواطنين، وأمام هذه التطورات السلبية كان لزاما على هذه النخب والقيادات الحضرمية أن تجتمع لتوحيد الكلمة والصف والتصدي لكل ما لحق بالمواطن الحضرمي من أزمات رغم ما تملكه حضرموت من امكانيات وثروات يستنزفها ويعبث بها الاخرون.

ولأهمية هذا اللقاء لحضرموت وأهلها كان لأبنائها الحضارم المتربعين على رأس السلطة دور كبير في نجاحه والوصول الى هذه النتائج الايجابية التي تدعم الحفاظ على مؤسسات وممتلكات الدولة والالتزام بالأنظمة والقوانين وهذا ما يميّز حضرموت عن غيرها منذ أمدٍ بعيد.

وابرز النتائج الذي خرج بها اللقاء التشاوري مايلي : 

اولاً- يوصي المشاركون في اللقاء التشاوري الموسع المنعقد في مدينة سيئون يوم السبت 5/6/2021م كافة المكونات المجتمعية والشخصيات الحضرمية المؤثرة والفاعلة على الساحة الحضرمية بالسعي المستمر لتوحيد الكلمة الحضرمية لتتمكن حضرموت من نيل كافة حقوقها. 

ثانيا- يعرب المشاركون عن شكرهم وامتنانهم العميقين للأخوة في فريق حضرموت الخير وكل من ساهم في عقد هذا اللقاء وإنجاحه.

ثالثا- يوصي المشاركون في هذا اللقاء كل المكونات السياسية والاجتماعية والافراد الاعتباريين الحضارمة بأن تكون نتائج ومخرجات وتوصيات هذا اللقاء بمثابه ميثاق شرف حضرمي للجميع وعلى أن يحرص الجميع على رعايتها وتحقيقها في الواقع الملموس من خلال خارطة طريق للمكونات تترجم تلك المخرجات.

رابعا- يوصي اللقاء التشاوري المكونات الحضرمية السياسية والمجتمعية الفاعلة والمؤثرة بإنشاء هيئة تنسيق للتوافق في توحيد كلمتهم خدمةً لحضرموت.

خامسا- يثني المشاركون في اللقاء التشاوري على جهود و توجهات المكونات الحضرمية المختلفة نحو توحيد الكلمة الحضرمية من خلال معطياتهم التي تصب في صالح حضرموت ويناشد اللقاء صناع القرار في مؤتمر حضرموت الجامع ومرجعية حلف قبائل حضرموت الوادي والصحراء فتح وتبني حوار بينهم للوصول لتوافقات مشتركة تخدم حضرموت ووحدة الصف قبل انعقاد دورة المؤتمر الجامع القادمة، مع التأكيد على وثيقة ومخرجات مؤتمر حضرموت الجامع التي عبّرت عن حقوق حضرموت ومطالبها الاستراتيجية التي لا يوجد من  يختلف عليها من الحضارم وقد اعرب المشاركون عن ارتياحهم لتمثيل الجامع حضرموت في حكومة الكفاءات السياسية وفقاً لاتفاق الرياض.

سادسا- يوصي اللقاء التشاوري قبائل حضرموت للتوافق على إبرام معاهدة صلح في الخلافات القائمة من ثارات وغيرها لعشرة أعوامٍ على الأقل سارية على جميع القبائل من سكان حضرموت ممثله بمناصب وحكمان ومقادمة  كافة الرموز الاجتماعية وعلى الجميع صدق النية والإخلاص فيما تقرر وعلى السلطة المحلية في حضرموت دعم تنفيذ هذا المقترح.


سابعا- يوصي اللقاء التشاوري بإنشاء مجلس اقتصادي حضرمي بالتنسيق مع غرفتي تجارة وصناعة حضرموت بالساحل والوادي ورجال الأعمال الحضارم في الداخل والخارج ومع مختصين في الاقتصاد.

ثامنا- يوكد اللقاء التشاوري حرصه الشديد بالحفاظ على مؤسسات الدولة وعدم المساس أو الاخلال بها مع تأكيده على ضرورة القيام بمهامها وواجباتها تجاه المواطنين، ويؤكد المشاركون وقوفهم مع الدولة بما يعزز دور حضرموت وإشراكها في كافة ما يخص الشأن الوطني لما تتمتع به حضرموت من مساحة وموقع وثروات.

تاسعا- يوصي اللقاء التشاوري وبالتنسيق مع المكونات السياسية والاجتماعية بإعداد مصفوفة للحقوق ومطالب حضرموت وتقديم مقترحات بمكانة حضرموت وإبرازها.

عاشرا- يشيد المشاركون بدور التحالف العربي لدعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الذي يقوم به في بلادنا ونؤكد دعمنا للمشروع العربي فيما يحقق الأمن القومي العربي.

الحادي عشر- يكلف اللقاء التشاوري فريق حضرموت الخير برئاسة الاستاذ على عبدالقادر بارجاء رئيس الفريق والامين العام الاستاذ أبوبكر عبدالرحيم باوزير بإعداد الآليات المناسبة لتنفيذ هذه التوصيات ولهم حق الاستعانة بمن يرونه مناسباً.

والأمر لله وحده وهو القادر على كل شيء سبحانه. 

وحسب ما قال الشاعر: ما بين طرفةِ عينٍ والتفافتها يغيّرُ اللهُ من حالٍ الى حالِ

وفق الله الجميع...


صادر عن اللقاء التشاوري الحضرمي

المنعقدة في مدينة سيئون السبت في :  5/6/2021م








التعليقات

أحدث أقدم