أخر الاخبار

الفقيد مطـــران .. وتحـــوّل الرمـــال الى بستــان



 


كتب / فهيم عبدالله العفاري 

الأمين العام المساعد لجامعة سيئون  


( تاربة_اليوم ) - مقالات

11 يونيو 2021


       سنوات قليلة لا تتجاوز ثلاث (3) قضاها داخل الحرم الجامعي في علاقة حميمة مع الأرض والتي كانت أرض بور وفيها مساحات واسعة مغطاة بأشجار السيسبان ورمال قاحلة عندما يأتي موسم الرياح تمتلئ بها القاعات والساحات العامة وكانت بيئة غير جاذبة وموحشة للذين يرتادون الحرم الجامعي لأول مرة .

        حتى تأسست جامعة سيئون 2017م وجعلت قيادة الجامعة ممثلة برئيس الجامعة أ.د. محمد عاشور الكثيري من أهدافها وطموحها أن تحول المكان إلى واحة خضراء إلى أماكن جاذبة وبيئة محفزة من خلال الاهتمام بالغطاء النباتي والزراعة , وبعد جهد وبمساعدة ومباركة من السلطة المحلية وجدت مقصودها في تلك الشخصية المحبة للأرض المحبة للزراعة الراغبة في تقديم خدماتها للجامعة في ظل ظروف صعبة وكان تحدي أشبه بالمجازفة في مكان سيتم زراعته لأول مرة .

    عمل الفقيد المزارع : مطران بافريج ليل نهار داخل الحرم الجامعي بدأ بتصفية الأرض من مخلفات عشرات السنين وتطاول أشجار السيسبان وسيطرتها على أغلب المساحة في الحرم الجامعي ، فشقّ الأرض ومدّ خطوط المياه وزرع النخيل على جزء من أسوار الحرم الجامعي وبدأت شيئاً فشيئاً تخضرّ الأرض وتتوسع المساحة الخضراء على حساب الرمال القاحلة كمرحلة مؤقتة حتى يأتي دور بناء مباني الحرم الجامعي والمنتظر خروج مخططه العام قريبا .

        وفي جانب آخر عمل على المساعدة في تجهيز وترتيب المزرعة الجامعية البحثية التطبيقية بمتابعة وإشراف من قبل الأخ/ أمين عام الجامعة  الاستاذ مدرك عبدالله الجابري ومركز النخيل والتمور وقسم الزراعة والاغذية بكلية العلوم التطبيقية , حتى تهيّأت البيئة المناسبة عندها اتخذت قيادة الجامعة  قرارها بتحويل مركزي نحل العسل والنخيل والتمور الى الحرم الجامعي بالغرف ليكونا قريبين من المزرعة البحثية والتطبيقية .

        لقد كان الفقيد رحمه الله مثالاً يُحتذى به في الأمانة والصدق والكرم والعمل . 

رحم الله الفقيد المزارع مطران بافريج الذي وافته المنية يوم امس الاربعاء 9/6/2021م في حادث مروري ونسأل الله له المغفرة والرحمة وأن يسكنه فسيح جناته. 



التعليقات

أحدث أقدم