أخر الاخبار

مابعد تسليم تقرير لجنة التحقيق.. لكارثة الشبيكة وعيديد بتريم..!!



 



كتب/خالد خمبس بدة


( تاربة_اليوم ) - مقالات

9 يونيو 2021


طالعتنا بالامس جميع المواقع الحكومية الرسمية الاخبارية المقرؤة والمسموعة عن تسليم لجنة التحقيق تقريرها   لكارثة الشبيكة وعيديد بتريم الى وكيل محافظة حضرموت لشؤون مدبريات الوادي والصحراء الاستاذ/عصام حبريش الكثيري حفظه الله.


والكل يعلم ان السلطة المحلية بالوادي والصحراء ومنذو اللحظات الاولى لحدوث الكارثة كانت الى جانب المتظررين ابتداء من تقديم العون وصرف مليوني ريال لكل متظرر.واعادة الخدمات بصورة عاجلة وصولا لاصدار قرار لتشكيل لجنة التحقيق لمعرفة الاسباب التي  ادت لحدوث الكارثة .


تساؤلات كثيرة ومبررة شعبيا..في ضوء عدم صدور اي تصريحات رسمية من لجنة التحقيق او السلطة .عن ماجاء بالتقرير وغياب الصحافة المحترفة لتقصي ومتابعة القضية(اهم تلك الاسئلة ماذا بعد تسليم التقرير.او ماذا بعد تشخيص الكارثة؟ كما نشر الزميل/حداد عبد القادر الكاف على صفحتة على  الفيس بوك.


وبعيدا عن الضجيج والعواطف المتاججة التي نحترمها..فقد حرصت  باستمرارعلى متابعة قضية كارثة الشبيكة و عيديد واستقصاء مجرياتها من مصادر مختلفة..وقد كتبت عشرات  المنشورات عنها...وهنا نشرح باختصار عن الكارثة منذ وقوعها.:


اربع لجان تشكلت منذو وقوع الكارثة او الفاجعة...وغابت اهم لجنة تحقيق التي كان يفترض صدور قرار فيها.


١-لجنة حصر الاضرار مشكلة بقرار من محافظ محافظة حضرموت.اللواء الركن/فرج سالمين البحسني.

٢-لجنة التحقيق مشكلة بقرار من وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي والصحراء.الاستاذ/عصام حبريش الكثيري

٣-لجنة مشكلة  مدير عام المديرية القاضي/خالد عوض هويدي من الزراعة والعقار والاشغال لحصر جمبع الاحواش والمباني في مجاري السيول والاراضي الزراعية

٤-لجنة المتضررين

غير اللجان المشكلة بالاغاثة وغيرها.


والمعروف للقاصي والداني ..وكما قال الفقية القانوني رحمة الله سليمان الطماوي.(اذا اردت ان لاتنجز عملا فشكل له لجان).


من حيث النوابا  فلا اشك مطلقا في مصدر واهمية اللجان ومدى تفاعلها مع الفاجعة التي راح ضحيتها اربعة اشخاص وطفلة في ربيع الزهور وتهدمت عشرات البيوات واصبحت مئات الاسر بلا ماوى ولازال البعض يرقد بالمساجد .نحن نعرف ان تعدد الاراء يؤدي لتشويش القضية وحصر المسؤولية .


السوال هنا؟؟

    اذا!؟عن ماذا نعتمد...ومن صاحب القول الفصل في هذة القضية..وهل تعدد اللجان سيؤدي لضياعها؟


الجواب واضح!!

   طبعا سنعتمد على تقرير لجنة التحقيق  التي اوضحت الاسباب  الرئيسية والثانوية. المسببة للكارثة.

اما صاحب القول الفصل يفترض القضاء..


ويبقي السؤال المشروع؟

   من يفترض يحقق في كارثة سيول الشبيكة وعبديد  امام هذة اللجان المتعددة.


طبعا النيابة والتي انحاز لها بشكل كببر لانها اصل الامور والمرجع وصاحبة الخبرة في التحفيق.وبحياد تام.


ويبقي السؤال الاهم؟؟


وبعد معرفة الاسباب الرئيسية لوقوع الكارثة.كما جاء بتقرير اللجنة المكون من18صفحة... هل سيقوم سيادة الوكيل حفظة الله باحالة الملف للنيابة ومحاسبة المتسببين كما وعد امام وسائل الاعلام اثناء زيارتة للنازحين بمدرسة عيديد..وكذلك هل سيقوم باصدار قرار باسرع وقت وحسب القانون.قانون المياة اليمني لازالة جميع الاحواش والمباني التي كانت سببا بالكارثة..لكي لاتتكرر الماساة وخصوصا اننا قابلين على موسم امطار.

او ان لجنة المتظررين هي من ستقوم برفع دعوى للنائب العام لمطالبتة التحقيق بالقضية؟.مرفقا بالدعوى تقرير اللجنة..؟


واخيرا وليس باخيرا اتفق مع جميع الامور التي طرحها الزميل حداد عبد القادر الكاف في منشوره المنشور على صفحتة على الفيس بوك  والتي اهمها::


1/ رصد ميزانية كافية لتعويض المتضررين كافة وفق آلية محكمة وسرعة في التطبيق.


2/ رصد ميزانية كافية بما يتناسب مع المقترحات المرفعة لمعالجة المجرى الرئيس لسيول وادي سر و وادي عدم خصوصاً أن المعالجات من كارثة فيضانات 2008م لم تستكمل ، و المجاري الرئيسية الأخرى و الفرعية بداخل المدينة ، إضافة إلى الحلول الجذرية لعملية تصريف مياه السيول وبالأخص في المناطق الحرجة ، فنحن اليوم في عصر حديث فيه تتوفر إمكانيات عصرية للتصريف وبما يتناسب مع الواقع .


3/ إزالة مستحدثات على المجاري كان وجودها سبب من أسباب حصول الكارثة سواءً أكانت مبانٍ سكنية أو مشاريع تجارية وغيرها ، فهنا على السلطة أن تتحمل مسؤوليتها كاملة ومانتج عن سوء الإدارة من قبل موظفيها ؛ أكان يتطلب ذلك تعويضاً لمواطنٍ أو تاجر يحمل أوراقاً رسمية سليمة ، في حال تطلب الأمر عمليات إزالة لبيته أو مشروعه التجاري ، وإزالة أي إستحداثات أخرى لا تحمل تراخيص وما إلى ذلك ، إضافة إلى تعقب أي توجيهات عليا صدرت لأي تاجرٍ أو مواطن عادي خالفت توصيات السلطة المحلية وقانون الأشغال العامة والطرق .


4/ كشف و محاسبة المقصرين والمتسببين العاملين في الجهات المختصة المسؤولة في هذه الجوانب


الناس تترقب ونتظر كما ينتظر الجميع  ...الايام القادمة كفيلة بكشف الحقيقة.



التعليقات

أحدث أقدم