أخر الاخبار

تعصب الإعلام والمحاصصه المناطقيه والحزبيه ضاعف من فشل الوزاره والاتحاد



 


كتب / محمد بن عبدات


( تاربة_اليوم ) - اتجاهات واراء

5 يوليو 2021


حين تكتب  مدافعا عن لاعب اومدرب اوغيرهما في مجال الرياضه اوعن أشخاص مبدعين  في اي مجال اخر.. لابد عليك قبل أن تضع اول حرف فيما ستذهب اليه ان تتحرى جيدا هل من ستكتب عنه يستحق ذلك أوان هناك من هو أجدر منه وأكثر استحقاق فإذا وجدت ذلك لابد عليك أن تظهر الحقيقه كماهي وان تذكر من يستحق اولا  انصافا للحق وأمانة المهنه.. أما ان تجلس تطبل لهذا أوذاك على حساب من هو اجدر وأفضل من هؤلا بكثير فهذا لايعبر الا عن  ضعف المصداقيه وامانة الكلمه وتجلي المحاباه وفقا والانتماءات التي لاتخدم اي مجال اوتساعده لفتح أبواب النجاح والتطور.. 

للأسف البعض جالس يغني على هذا الموال مستغلا فوضى العمل في هذه البلد سوى كان في الرياضه اوالسياسه  اوغيرها. 

لهذا نحن لانحتاج غير لرجال شرفاء يحملون هم الوطن ولايعرفون غير قول  كلمة الحق والرويه التي تمتلك بعد كبير يخدم الصالح العام بعيدا عن النظره الظيقه  والمجامله والمحاباه

طبعا كلامي موجه هنا لاتحاد الكره ووزارة الشباب والرياضة انه ليس كل من يحاول ان  يضربكم من تحت الحزام مستغلا ضعف عملكم واخفاقاتكم تستسلموا لكلامه وتنفذوا له مايريد.

 نحن ليس ضدكم. وأنما نريد أن نستشعر منكم أن هناك عمل منظم وفكر  يملك مفهومية ماذا يريد ولديه من الشجاعه ان يقف بكل قوه أمام اي تحدي ويقول للصح صح والغلط غلط ويبدي او يظهر لنا جدية رؤية عمله الصحيح . وطبعا ذلك لن يأتي الا بالاستماع للخبرات المتواجده في الوزاره والاتحاد الذي تواجد بعضها مثل عدمها وكذلك بالاستفاده من بعض الكوادر التي لديها الرؤيه الصحيحه لخدمة وتطوير العمل الرياضي .. أما ان يظل العمل والتعينات والاختيارات تنصب في خانة المحاصصه المناطقيه والحزبيه ومعها الاستسلام لبعض الضغوطات الاعلاميه البعيده عن الواقع . اقول لكم بكل صراحه  سنظل نركض خلف ركب الجميع دون أن نخطوا خطوه واحده للأمام. وساعتها ليس أمامكم غير خيار رفع الرايه وفسح المجال لغيركم كون بقاءكم لن يكون الا عبث في عبث وتمسكم بالكراسي لن يضعكم غير في خانه الاتهام بالمصلحه الخاصه على حساب المصلحه العامه للبلد وهنا سيكون التاريخ قاسي عليكم ولن يرحمكم سنوات طوال.



التعليقات

أحدث أقدم