أخر الاخبار

حضرموت جنوبية



 



( تاربة_اليوم ) - متابعات

8 يوليو 2021


تقول حضرموت كلمتها وتصعق بها الاعداء دوما ”حضرموت جنوبية“ وهي امتداد للمد الثوري الجنوبي بطول وعرض الجنوب على حدوده الشرعية من باب المندب غربا حتى المهرة شرقا .


 في كل مرة تؤكد حضرموت جنوبيتها وتشهد العالم على ذلك وتزلزل عروش الأعداء والمتنطعين الذين يعتقدون ان حضرموت مثلهم مجرد شيخ وأتباعه يمثلون النسيج الحضرمي . حضرموت  الجنوب أكثر من ذلك فهي قيم وأخلاق ومُثل وليس نعيقا. 


عرف الحضارم بوداعتهم واساليبهم الراقية في التعامل مع الاحداث دوما وحبهم للسلم والوسطية ويشهد لهم العالم بنشرهم الدين عبر الكلمة الطيبة والموعظة الحسنة والمعاملة الراقية. 


ابتُليت حضرموت كغيرها من مناطق الجنوب بعد الوحدة المشئومة، وبعد تدمير اسس بنيان التوحد مع الشمال بشن حرب العام 1994م التي توجت يوم 7/7 الأسود بدق آخر مسمار في نعش الوحدة، وتسلط أقوام ذلك اليوم على الرقاب، وفرض السيئ وتعميمه على كل المستويات  في البلد، وانحسار الخير لصالح الشر، فتم تعميم السيئ وانتشرت كل المظاهر الدخيلة على الحضارم، من دخول القات والسماح بتناوله إلى تعميق العشوائية في التعاملات؛ من خلال استجلاب العسكر والجنود الشماليين المناط بهم تنفيذ النظام والقانون وهم يفتقدون لأبسط أبجدياته؛ فعمموا الأسوأ على طول وعرض حضرموت والجنوب عامة. 


هاهي حضرموت الوادي تنتفض اليوم في ذكرى يوم الأرض الجنوبي 7 / 7  لتزيل غبار الفوضى العارمة التي تعيشها من قتل وانعدام أمن وعشوائية في كل شئ اراد ترسيخها دعاة التسلط والهيمنة .



التعليقات

أحدث أقدم