أخر الاخبار

اللقاء الاخوي السنوي ( للدفعة 23 ) لخريجي الثانوية العامه للعام 1986-1987 م



 



( تاربة_اليوم ) - خاص

الجمعة 6 اغسطس 2021

من /صالح باظريس



في أجواء مفعمة بالمودة والمحبة والبهجة والابتسامة وبقلوب مملوءة بالفرح والسرور..

كانت الكلمات والعبارات تنبعث من أفواه كل الزملاء تعبيرا عن سنوات الدراسة التي أنقضت بكل ماهو حلو وجميل فيها.

وهاهي الأيام تمر واللقاءات تستمر عاما بعد عام منذو اللقاء الاول ولقاء هذا ألعام مرت سبعة عشر عاما وفي مثل هذا اليوم شهر أغسطس يحين الموعد واللقاء..

نعم أننا في هذه السنوات أفتقدنا اخواننا وزملاءنا رحلوا عن هذه الدنيا الى الدار الاخرة رحمة الله عليهم.

لقاء هذا العام تميز بحضور معظم الزملاء من مختلف مديريات الوادي رغم بعد المسافات ومشقة وعناء الموصلات الاإنهم تحملوا هذه المشقات ليكونوا من الحاضرين مع زملاءهم واخوانهم ونلتمس العذر للذين لم يتمكنوا من الحضور لظروفهم الخاصه وأرتبطاتهم..

بداية اللقاء كانت كلمة ترحبية من قبل لجنة التنسيق اللقاها. أ.سعيد محمد بكير والذي بدأ في مستهلها بقراءة الفاتحة والترحم على أروأح الزملاء والاخوان الذين افتقدناهم وأنتقلوا الى الدار الاخرة طالبا من المولى العلى القدير أن يغفرلهم ويسكنهم جنات النعيم مع الشهداء والصالحين ..

ومن ثم كانت الكلمة للزميل والاخ مدير الثقافة بمديرية ساه محمد سعيد باغوزه حيث شكر وثناء على هذه اللقاءات التي تعقد كل عام مجسدين روح الألفة والمحبة بيننا جميعا كزملاء قضينا أجمل أيام حياتنا في الدراسة بالمحبة والاخوة الدأئمة والذي لاتزال معني هذه المحبة والألفة موجودة بين الجميع في التراحم والتواصل واللقاءات الدائمة في المناسبات الخاصة والعامة ,وتحديدا يوم الاول من شهر اغسطس موعد اللقاء العام للدفعه.

وفي الختام شكر كل الحاضرين والتمس العذر للزملاء الذي لم يحضورون وقال: أن لم يحضرون بالطبع قلوبهم معنا وسوى كانو مغتربين خارج الوطن او موجودين في الوطن ولكن لكل شخص ظروف تحكمه من عدم الحضور وتمنى المحافظة على اللقاء ان شاءالله.

وفي نهاية تمنيتنا للجميع بدوم الصحة والعافية وكل عام والجميع بالف خير...






التعليقات

أحدث أقدم