أخر الاخبار

"النظافة و حب الوطن "





كتب / خولة عوض


( تاربة_اليوم ) - كتابات واراء

28 اغسطس 2021


ما إن شرعت في شرح درس الصف الخامس لمادة اللغة العربية حيث كان الدرس يتمحور حول " حب الوطن"،  و أنا مازلت أحاول في أن أخرج بثمرة جيدة لهذا الدرس لما يتضمنه من محاور مهمة خصوصا لتلاميذ صغار،  و كما يقال " العلم في الصغر كالنقش في الحجر".


و بعد أن انتهيت من الشرح كتبت على السبورة بخط واضح سؤالا كنهاية لهذا الدرس :

" كيف تعبر عن حبك لوطنك؟ " 


سألتهم ، منتظرة من كل واحد منهم إجابته الخاصة،  بالطبع تنوعت الإجابات، إلى أن قال أحدهم 

أعبر عن حبي لوطني من خلال نظافة شوارعه لتكون شوارعنا نظيفة ".


غمرتني الفرحة حينما وجدت هذه الإجابة تصدر من تلميذ قد فهم المراد من حب الوطن.


نعم عزيزي / عزيزتي،   هناك ترابط عميق وقوي بين حب الوطن و نظافته، فنحن حينما نحب شيئًا نحرص عليه بكل ما أوتينا من قوة و همة، وكذلك الوطن فمن واجبنا أن نتحلى بروح المسؤولية تجاهه ، ونقوم بدورنا في الاسهام بنظافته ، لا أن ننتظر عمال النظافة أن يقوموا بدورنا و دور عملهم، لابد من استحضار ثقافة المسؤولية لدينا وترسيخها بداخلنا وداخل كل من هم تحت رعايتنا .

 

لكل أب و أم ،و لكل من لهم دور  بارز في المجتمع،  علينا بالتكاتف تجاه وطننا،  اغرسوا حب التعاون، و مفهوم المسؤولية، و مبدأ النظافة في شخصية كل فرد خصوصا فئة الأطفال فهم يفعلون ما تفعلونه، ابتعدوا  عن  قولكم لهم بأن نظافة المدرسة أو  الحي لسيت مسؤوليتهم فما هكذا تكون التربية السوية،  دعوهم يشاركون في رمي القمامة في مكانها الصحيح بمعيتكم ،أرشدوهم أن لايتركوا مكانا إلا بعد تنظيفه.


دعونا ننشئ جيلا دائما يردد " إنها مسؤوليتي" 




التعليقات

أحدث أقدم