أخر الاخبار

المقدم بوكندان نكهة سيئونية خاصة



 



كتب / حسن علوي الكاف


( تاربة_اليوم ) - كتابات واراء

11 اغسطس 2021


ذهابك إلى مدينة سيئون الطويلة في مناسبة فرائحية أو دينية أو فاة يلفت نظرك للتو شخصية الرجل البشوش الخلوق المقدم ناصر برك حنشي ( بوكندان ) تجده حاضراً يقوم بواجبه في كثير من المناسبات بما يملي عليه ضميرة ودينه ويردد دوماً الذكر الطيب الصلاة والسلام على رسول الله محمد صل الله عليه وسلم.


تحدثت معه على عجالة وجدته رجل مكافح يعمل بإخلاص في كثير من الأعمال التي كان يعمل فيها فقد عمل مباشراً في مطعم بوكندان لسنوات كثيرة و عاشق للرياضة و لنادي سيؤن فتجده حاضرا في كثير من المباريات المقامة في سيؤن ومهتم بأخبار النادي و ينتابه الحسرة والندامة عند تقديم نتائج مخيبة والكل يعرف منا أن رياضة في العقود الأخيرة لم تكن بالمستوى المطلوب وفقدت رونقها وبريقها وان الحالة المعيشية التي يعيشها المواطن في بلادنا وحضرموت خاصة أجبرت الكثير على عدم التواصل كثيراً بالحضور للملاعب بل أصبح العمل متواصل للحصول على لقمة العيش الحلال، المقدم ( بو كندان ) واحداً من هؤلاء البشر الذين يكابدون الحياة بعرق جبينه فعمل له مكتبا لتقديم الخدمات الإجتماعية في الأفراح والاتراح وحجوزات الشاهي والقهوة السوداء والبيضاء في الأعراس والمناسبات الدينية والختومات في شهر رمضان كما يتبنى خروج العرسان للحراوة والحناء في الغسة والدهينة في مدينة سيئون وهذه أعمال طيبة شريفة يقوم بها المقدم بوكندان وبوجوده لا تشيل هم.


كما أن له حضوراً في كثير من المناسبات الدينية المختلفة التي تقام في  عدة مدن تريم وغيرها و يتحمل التنقل بغرض حضور مجالس الخير المقامة في تلك المدن وهذا يدل ان الرجل محباً للخير وهذه ميزة كثير من أبناء وادينا وسيبقى بوكندان نكهة خاصة في مدينة سيئون ونحن في بداية العام الهجري الجديد 1443 نتمنى من الله العلي القدير أن يحفظ بلادنا و يحفظ بوكندان ويمتعه بالصحة والعافية والعمر المديد أن شاء الله تعالى.




التعليقات

أحدث أقدم