أخر الاخبار

برلماني يمني يكشف عن اتخاذ رئاسة مجلس النواب قراراً صارما في هذا الشأن ... تعرف عليه




 


( تاربة_اليوم ) - متابعات

في الوقت الذي تعيش البلاد والمواطن ظروف الحرب القاتلة التي طحنت معها المواطن واصبح لايقوى على شراء ابسط مقومات الحياة ليعيش,  ينشغل الساسة وواجهة هذا الشعب من نواب ووزراء بامور ثانوية تكشف مدى الخيبة التي يقع فيها الوطن ومقدراته في ايديهم


فقد كشف برلماني يمني بارز عن تعرضه للطرد والازالة من قروب تطبيق الواتساب التابع لاعضاء مجلس النواب اليمني بسبب ماقال انها لمواقفه وكتاباته على مواقع التواصل الاجتماعي.


وقال البرلماني شوقي القاضي بأنه تعرض للازالة من مجموعة واتساب خاصة بأعضاء مجلس النواب اليمني بسبب نقده لهيئة رئاسة المجلس ورؤساء الكتل البرلمانية عما آلت إليه الأوضاع في اليمن حسب قوله.


موضحا في منشور له على صفحته على الفيس بوك جاء فيه مايلي: 


وأخيراً


اتفقت قيادات أحزابنا وكتلنا البرلمانية (المؤتمر والإصلاح والناصري) على توجيه نقد حاد اللهجة للنائب/ شوقي القاضي وعلى إزالته من مجموعة الواتساب التابعة للمجلس، وقريباً ـ إن شاء الله ـ سيعملون على عقد جلسة للبرلمان لرفع الحصانة عنه وربما محاكمته واتهامه بالخيانة العظمى.


وأضاف: والسبب أن النائب كرر وكتب لهيئة رئاسة المجلس ولرؤساء الكتل البرلمانية رأياً ناقداً عما آلت إليه أوضاع اليمن، وطالبها ويطالبها على الدوام بتشكيل لجان المجلس وعقد لقاءات ولو عبر الزوم، كما يوجه اتهامه للرئيس هادي ونائبه محسن ويسميهم #موميا_الشرعية، وكذلك لقيادات الأحزاب السياسية التي لولا مكايداتها وانبطاحها لما وصلنا إلى هذا الدمار والانهيار، ويطلق عليهم #أحزاب_الرايات_الحمراء (وهو تشبيه دقيق للذين يسوِّقون أنفسهم لدول الإقليم على حساب اليمن وسيادته ومستقبله) وكذلك للتحالف الذي غدر وانحرف في مواجهة #مليشيا_الحوثي السلالية العنصرية الإرهابية.


وختم قائلا: أخيراً أشكر قيادات الأحزاب الثلاثة التي أعادت إلينا الأمل بأنه يمكن أن تتوحد على قضية بعد أن كنا يائسين من تحركها لصالح اليمن وفعل شيء من خلال مكونها الميِّت #التحالف_الوطني_للأحزاب.


هذا ويعاني مجلس النواب اليمني الذي يرأسه سلطان البركاني من ركود وتجميد منذ عقد أول جلسة له قبل ثلاثة سنوات وانتخاب هيئة رئاسة له في مدينة سيئون





comments

أحدث أقدم