أخر الاخبار

التحالف العربي : يدعم عمليات القوات بالساحل الغربي خارج مناطق اتفاق ستوكهولم




 



( تاربة_اليوم ) - متابعات

15 نوفمبر 2021


أعلن التحالف العسكري في اليمن بقيادة السعودية، الإثنين، تنفيذ 11عملية استهداف ضد مليشيات الحوثي في محافظة الحديدة (غربي اليمن).


وقال التحالف في بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية (واس) إنّه نفذ 11 عملية استهداف بالساحل الغربي لدعم قوات الساحل وحماية المدنيين.


وأضاف "ندعم عمليات القوات اليمنية بالساحل الغربي خارج مناطق نصوص اتفاق ستوكهولم"، دون مزيد من التفاصيل.


وفي 12 نوفمبر / تشرين الثاني الجاري، أخلت القوات المشتركة مواقعها حول مدينة الحديدة، وأعادت انتشارها في مدينة الخوخة، على بعد حوالي 90 كيلومترًا جنوب الحديدة.


والجمعة، قالت القوات المشتركة في بيان لها إن "المناطق التي تم إخلاؤها محكومة باتفاق دولي والتي يبقيها مناطق منزوعة السلاح وآمنة للمدنيين".


وتضم القوات المشتركة، تحت لوائها ثلاث قوى رئيسية مناوئة للحوثيين في جبهة الساحل الغربي هي "ألوية العمالقة، والألوية التهامية وقوات المقاومة الوطنية".


وأُسندت إدارة هذه القوات، إلى قادة عسكريين، أبرزهم "طارق صالح" نجل شقيق الرئيس اليمني السابق (علي عبد الله صالح)،ولديها غرفة عمليات مرتبطة بالتحالف العربي.


ورغم قتال هذه القوات بجانب الحكومة الشرعية، إلا أنها لا تخضع لسيطرة وزارة الدفاع، وتتلقى دعما ماليا وعسكريا من الإمارات العربية المتحدة.


واستغل الحوثيون انسحاب القوات المشتركة للسيطرة على معظم المناطق جنوبي الحديدة، لكن مصادر عسكرية تحدثت أمس الأحد عن استعادة بعض المناطق التي سيطر عليها الحوثيين.


وفي 13 ديسمبر/ كانون الأول 2018، توصلت الحكومة والحوثيين إلى اتفاق في العاصمة السويدية برعاية أممية، يقضي بوقف إطلاق النار بالحديدة.


لكن الهدنة تعرضت مذاك للخرق مع وقوع اشتباكات عدة حول المدينة بين الحوثيين المدعومين من إيران والقوات المشتركة.



comments

أحدث أقدم