أخر الاخبار

ممثلي جامع حضرموت والسباعية النقابية يتفقون على إنجاح ، اللقاء التشاوري الحضرمي الموسع، للمكونات النقابية و السياسية والمدنية والقبلية والنخب الحضرمية، لانتزاع الحقوق والمطالب.




 



( تاربة_اليوم ) - المكلا

16 نوفمبر 2021

من : م.لطفي بن سعدون. 



جرى هذا اليوم الإثنين ١٥ نوفمبر ٢٠٢١م في مقر الجامع، لقاء عمل بين ممثلي مؤتمر حضرموت الجامع وممثلي السباعية النقابية .ويأتي هذا اللقاء في إطار المساعي المشتركة لإنجاح كل الجهود، التي بادرت بها المكونات النقابية لوقف التدهور الحاد، الذي تعيشه حضرموت ويكتوي بنارها كل الحضارمة ، والتي شملت إنخفاض العملة الحاد و ارتفاع الاسعار للمواد الغذائية والملابس والمشتقات النفطية والمواصلات وتدهور الخدمات والتعليم وتوقف الدراسة الجامعية ، وأوصلت الحضارمة الى حافة الفقر والجوع، حتى لم تجد الكثير من الأسر العفيفة قوت يومها. ومثل هذه الأوضاع المأساوية، إستدعت من كافة القوى الحية في حضرموت ، سرعة التحرك لوقف هذا التدهور، الذي القى بظلاله على كل الشعب، وبادرت النقابات المختلفة ،في تصدر المشهد، وهي تسعى حاليا لتوسيع دائرة الاصطفاف الحضرمي ، ليشمل جميع النقابات و الكيانات والمنظمات والقوى المختلفة المكونة للنسيج الحضرمي ،و لتشكيل إئتلاف جامع ،لوضع اليات عمل مزمنة لمواجهة التدهور الحاصل في جميع مناحي الحياة، وانتزاع الحقوق والمطالب.

وفي البداية إستعرض ممثلي السباعية النقابية  الخطوات ، التي قاموا بها لتوحيد جهود كافة المكونات النقابية ، لانتزاع المطالب والحقوق ، والتي توجت باللقاء التشاوري النقابي الموسع ، وتشكيل لجنة السباعية النقابية للإشراف على  

كافة التحركات والخطوات ، وعقد اللقاءات التشاورية والتواصل مع جميع مكونات المجتمع الحضرمي، بهدف الوصول الى إتلاف جامع لكل الكيانات السياسية والمنظمات والقوى المدتية والقبلية والنخب المختلفة، المكونة للنسيج الحضرمي ،وانصهارها في جبهة واحدة من اجل رسم ملامح المرحلة القادمة ووضع اليات عمل مزمنة لمواجهة التدهور الحاصل في جميع مناحي الحياة بمشاركة الجميع.

 

وبدورهم أبدى ممثلي جامع حضرموت تأييدهم ومباركتهم، لكافة الخطوات والجهود، التي تصدرتها في البداية نقابة هيئة التدريس بجامعة حضرموت ومساعديهم، ثم حاليا اللجنة السباعية النقابية الشاملة ،وذلك من خلال البيانات الصادرة من الجامع  ، والتي أخرها بيان هيئة الرئاسة والامانة العامة بيوم ١٤ نوفمبر .

 ورغبتهم في تقديم الدعم والمشاركة، وإنجاح إعمال اللقاء التشاوري الحضرمي الموسع، الذي يجري التحضير والاعداد الجيد لانعقادة في الأيام القريبة القادمة.

واستعرض ممثلي الجامع خلال اللقاء، تجربة لجنة التصعيد العليا للمطالبة بحقوق حضرموت، في حشد الناس بمختلف مكوناتهم السياسية والمدنية والقبلية،  حيث توحدت من خلالها كل حضرموت، سلطة ونخب ومكونات وساحل ووادي وهضبة، وبلغت ذروة التصعيد في الحشود الجماهيرية،  لمليونية الغضب بيوم ٢٢ سبتمبر ٢٠١٩م ، التي اسمعت كل العالم صوت حضرموت المجلجل لانتزاع الحقوق والمطالب، والتي للآسف اجهضت فيما بعد من قبل قيادة السلطة المحلية.

هذا وقد شارك في اللقاء من السباعية كل من:

١)د.محمد صالح الكسادي. جامعة حضرموت. 

٢)د.سالم عبيد باعارمة.جامعة حضرموت. 

٣)أ. ناصر جمال السعدي.اتحاد نقابات عمال حضرموت،

ومن الجامع كل من :

١) د.عبدالعزيز الصيغ ، الامين العام المساعد .

٢) أ. محسن نصير ،رئيس دائرة منظمات المجتمع المدني بالجامع .

 ٣) أ. صلاح بو عابس، رئيس الدائرة الاعلامية بالجامع.



comments

أحدث أقدم