أخر الاخبار

قولوا لمحافظنا وقائد قوات نخبتنا




 


( تاربة_اليوم ) - كتابات واراء


كتب - مسلم الجعيدي


السبت 1 يناير 2022



إن الحضارم شمروا عن سواعدهم ولن تستطيع اي قوة اليوم ان تمنعهم عن تحقيق مطالبهم 

الحضارم على مر 50 سنة وهم يتجرعون الويلات والمجاعات بسبب سكوتهم عن حقهم وحقوقهم 

طرق الحضارم كل باب بشتى الوسائل المتاحة  واستخدموا لغة العقل والحكمة سياسيا ودبلوماسيا لنيل حقوقهم ومطالبهم ولكن للاسف قوبلوا بالاقصاء والتهميش ونهبت ثرواتهم ومن تحت بيوتهم وقتل خيرة شبابهم  حتى وصل الحال الى ماهو اليه اليوم في حضرموت التي اوشكت على المجاعة 

ولذلك اضطروا الحضارم باستخدام لغة القوة والسلاح لانتزاع حقوقهم لان العالم اليوم للاسف الشديد اصبح يحترم القوي ولا يحترم الضعيف 

حكومتنا ماتجي الا بالعين الحمراء 

ليس هذا تحريضا او عداء للحكومة او لأي أحد وأنما هو الواقع المزري  والذي جعل الحضارم يضطرون لحمل سلاحهم ويقولوها بأعلى صوت نريد حقنا لا نعادي أحد ولا نبغى شي من جيب أحد 

ولا نريد المعونات والأغاثات التي توزع علينا كا مساكين 

وارضنا غنية بخيراتها وثرواتها 

واحنا اولى بها ومن حق كل فرد حضرمي ان يطالب بحقه 

وكل ميناء وشركة ومنفذ ومطار يعمل في حضرموت فهو ملك لشعب حضرموت ليس ملكا لرئيس ولا لسلطة ولا شي اسمه سيادية عند الشعب 

الشعب هو سيد نفسه 

الشعب هو الي يستطيع ان يجلسكم على كراسيكم ويستطيع ان يخلكم منها كيفما شاء



comments

أحدث أقدم