أخر الاخبار

في أستقباله لمشايخ ال كثير وال التميمي،،، الشيخ بن حريز يؤكد بان الحضارمة مثالا للعدل والامانة والاخلاق الفاضلة وحملة مشاعل العلم والادب والتجارة.




 



( تاربة_اليوم ) - اعلامية الهبة

10 يناير 2022



يستمر توافد ممثلي القبائل الحضرمية ومنظمات المجتمع المدني على مخيم الهبة الحضرمية بالعيون،ومساء أمس وصل الى المخيم كل من الشيخ فرج بن طالب الكثيري والشيخ سلطان التميمي والأستاذ عايد بن مهري الكثيري وكذلك الشخصية الاجتماعية الأستاذ محمد بن علي جابر والأستاذ الوليد بن شملان مؤسس الوقفة الشعبية بالمكلا، ومعهم مجموعة من ال تميم وال الكثيري وقد جرى لهم استقبال حميمي، من قائد الهبة الحضرمية الشيخ صالح بن حريز وقيادة المخيم والمرابطين فيه.

وفي كلمته الترحيبية بالوفود الزائرة أكد الشيخ بن حريز على استمرارية التصعيد للهبة الحضرمية لانها تمثل شرف وعز وطموح الحضارمة لبناء مستقبلهم المشرق الرافض للظلم والفساد والتبعية المذلة، وان تاريخ حضرموت على الدوام شامخا ومناصرا لقضايا أمته العربية والاسلامية ، وخرج من حضرموت قادة ومجاهدي الفتوحات الإسلامية، ليرسخوا قيم الدين الحنيف في مشارق الارض ومغاربها ، وكان الحضارمة مثالا للعدل والامانة والاخلاق الفاضلة وحملة مشاعل العلم والادب والتجارة ، وقد آن لحضرموت ان تستعيد امجادها وحضورها القوي والمتميز والمتفرد كما كانت على الدوام.

وابدى المنصب أبو العباس باوزير ترحيبه الحار بالوفد الزائر. مؤكدا على إهمية مؤازرتهم لمخيم العز والشرف بالعيون.

وعبر الشيخ فرج بن طالب ومرافقيه عن سعادته الغامرة وهو يلتقي بهذه الجموع الثائرة في مخيم العز والشرف بالعيون، وان أسم حضرموت سيظل خالدا على الدوام ولن تقبل باي تبعية مذلة، وقد شب الحضارمة عن الطوق وآن الاوان لتصحيح سفر التاريخ وإعادة قطار حضرموت الى مساره الصحيح ، مشيرا الى انه وصل من مصر خصيصا للالتقاء بقيادات الهبة الحضرمية في هذا المخيم، وشد إزرهم ومساندتهم والمكوث معهم ، حتى تحقيق كافة المطالب والحقوق المشروعة لحضرموت وان اصداء الهبة قد بلغت كل اصقاع الدنيا ، وحيثما تواجد الحضارمة في مشارق الارض ومغاربها فقد كانت الفرحة تعمهم و يستبشرون خيرا بقيامها.وقدم الشيخ بن طالب دعما رمزيا ، مساندة في مواجهة الاعباء اللوجستية للمخيم.

واكد الشيخ سلطان التميمي مساندته باسمه شخصيا وقبائل ال تميم لهذه الهبة الحضرمية المباركة وقيادتها في مخيم العيون الذين إكدوا انتماءهم وانحيازهم لهويتهم وثقافتهم الحضرمية الخالصة ورفضهم لاي تبعية مذلة، مؤكدا ضرورة توحيد كل المكونات الحضرمية المستقلة من حلف ومرجعية وجامع ومؤازرتها لهذه الهبة الحضرمية،  لاظهار قوة وتلاحم حضرموت ورفضهم لجرها  لاية تبعية وان حضرموت لن تكون الا ندا للاخرين في اية تسويات قادمة.

وتداخل ايضا كل من أ.محمد بن علي جابر وأ. الوليد بن شملان وأ.عايد بن مهري وم. لطفي بن سعدون وأ. حسين بن حريز ومجموعة من قيادات المخيم اكدوا جميعا على إهمية الهبة الحضرمية وضرورة استمرارها وتصعيدها وضرورة مساندتها من كل ابناء حضرموت حتى تحقيق كافة المطالب والحقوق المشروعة لحضرموت. 

وفي وقت متأخر من مساء هذا اليوم وصل المخيم المقدم عبدالله جمعان باتيس ويرافقه احد مقادمة الدين ومعهم مجموعة من ال باتيس والدين، لاعلان تاييدهم ومساندتهم لقيادة المخيم وعلى راسها الشيخ المقدام صالح بن حريز.



comments

أحدث أقدم