أخر الاخبار

مواطنين بحضرموت الساحل المتضررين من وضع المخلفات والنفايات في وسط المناطق السكنية يرفعون بشكوى الى محافظ المحافظة اللواء فرج البحسني ... ماذا تضمنت؟ ( شاهد الصور )




 



( تاربة_اليوم ) - حضرموت
20 فبراير 2022

رفع عدد من ابناء الاحياء السكنية في مدينة المكلا المتضررين من ظاهرة وضع المخلفات والقمامات في الاحياء السكنية والمتنفسات برسالة تمضنتها شكوى

وتلقى تاربة اليوم نسخة من الرسالة التي وجههوها الى المحافظ اللواء فرج سالمين البحسني قائد المنطقة العسكرية الثانية والتي جاء فيها مايلي :

*بسم الله الرحمن الرحيم*

*الاخ اللواء الركن فرج سالمين البحسني محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية*.
*المحترم*
*تحية*
*الموضوع* // *شكوى حول ظاهرة وضع مخلفات البناء في مواقع وسط المناطق السكنية والمخططات و َالمثلثات والساحات والمتنفسات*.

إشارة إلى الموضوع أعلاه ونظرا لانتشار فوضى حجز المواقع باستخدام مخلفات البناء ومواد البناء المتكسرة كالبلك والطوب والزجاج والبلاط المكسور وغيرها من المخلفات حيث أكد عدد من المواطنين انه  حاولو  منع أصحاب القلابات عدة مرات دون جدوى وأكد البعض منهم انه يحدث هذا بفعل مقصود وفاعل متعمد حيث أفصح بعض سائقي القلابات عند أشعاره بأن يوضع المخلفات الذي في سيارته في موقع المحرقة المخصصة للنفايات في منطقة امبيخة  يرد عليهم..
هم  قالو لنا حطو هنا؟! َ. فعندما تسأله من هم؟!!
يقول بلاطجة الأراضي غير مستحيين منهم. ومن  المنظر السيء ومن الأسلوب اللا إنساني غير مكترثين بالآعباء البيئية الكارثية  وأيضا غير مبالين بالسلطات المحلية.
اوالجهات المعنية المختصة المباشرة وكان حالهم يقول انهم على رضاء عنهم وغاضين الطرف عنهم، حيث سبق وأن تكلم َوناشد عقال الحارات الجهات المعنية المباشرة دون جدوى  وهذا يعد من أكبر الكوارث والمشاكل البيئة أيضا تم إغلاق للشوارع ومضايقة السكان وهذا أحدث تجمع الدواب والافاعي وسط هذه المخلفات َالذي يشاهدها السكان وسط المخلفات  والنفايات ويعد هذا مضره للناس َوسط مناطقهم  لايرضى عنها الشرع والقانون ولا الدين الإسلامي الحنيف ولا الوازع الديني الذي أمر برفع المضرة في الوقت التي تجد ضعاف النفوس وعديمي الضمير والأخلاق يقصدون وضع مخلفات البناء بأنواعها في وسط المدن وعلى طريق الماره َويغلقون بها الشوارع وهذا ماحدث ويحدث ومستمرين في ذلك الفعل المشين  .
اننا ننشادك من خلال هذه المناشدة سيادة الأخ  المحافظ التكرم أعطى توجيهاتكم الصريحة  العاجلة  للأخوة الوكلاء المختصين  والمعنيين وإدارة الأشغال العامة والنظافة والتحسين لإيقاف هذا العبث والفوضى وتحميل المخلفات من المثلثات َوالشَوارع بصورة عاجلة وعمل اللازم لمنع المخالفين لذلك  وإليكم في ادناة   المناطق السكنية  التي يتم فيها وضع المخلفات
١.خلف المساكن مثلث الخط العام مفرق منطقة الشؤون الاجتماعية المساكن مقابل دار مدرسة  الأيتام بالقرب من مدارس النجاح الخط المؤدي إلى مدينة خليفة بن زايد السكنية شارع حيوي أصبح مكب وتقديس  لمخلفات البناء َالنفايات .
٢.ايضا نفس الشارع بالقرب من مدينة خليفة الشارع الفرعي وماحوله مساحات وسط مخطط خلف المساكن.
٣.شارع ٣٠ المؤدي من شارع بحر النور باتجاه الخط البحري المتفرع من الخط  المقابل لمستوصف النور تجاة البحر
٤.شارع ٢٤ خط الكسارة المساكن المؤدي خلف ربوة المهندسين الذي يتعبر مكب لكل شي حتى مخلفات الورش من  الزجاج المكسور والبلاط وغيرها من مواد البناء والنفايات.
٦.خط الستين البحري من بعد جسر المنصة ابن سيناء حتى استراحة بابطين.
٧.مواقع في الدواجن ابن سيناء
٨.مواقع في المتضررين الجهة البحري الخط الذي خلف كلية القانون
وهنالك الكثير المواقع الذي لم يسعفنا التأكد من اسمها وموقعها منتشره وسط المناطق السكنية والشوارع الرئيسية والفرعية داخل المدن.
أن هذه الظاهرة لم نراها الا في السنوات الأخيرة وهناك كما أخبرو المواطنين أصحاب القلابات انه فعل فاعل لكي يبسطون على الأراضي والمثلثات مستخدمين هذه الطريقة الرخيصة التي لاتكلفهم شي بل تكلف المجتمع أضرار بالغة وتخدش المنظر العام للأحياء والمناطق وتم إغلاق الشوارع ولايزال وضع المخلفات مستمرة في الآونة الأخيرة لجاَو إلى مباغتت الأهالي في وضع النفايات  في أوقات الخلَو الناس وهذا تنغص مقصود لحياة المواطنين والهدف هو حجر المواقع و َالمثلثات و َتصغير الشوارع الكبيرة للحصول على مساحة أرض  .
اننا نطالب الجهات المعنية بالقيام بواجبها  بضرورة  إيقاف هذه الفوضى وإزالة هذه المخلفات وتنظيف الشوارع والمثلثات َ و َمنع هكذا أفعال مشينة  منافية للأخلاق و للدين الإسلامي الذي يحث على رفع الاذاء عن الطريق وإبعاد الضرر عن الناس.

هذا وتقبلو خالص الشكر والتقدير والاحترام.

*مقدمو البلاغ* *فأعلين خير من مواطني المناطق المتضررة بهذه المخلفات والنفايات*.

*٢٠فيراير ٢٠٢٢م*. *المكلا*. *فوة*









comments

أحدث أقدم