أخر الاخبار

فعاليات في سيئون لإحياء : السنوية الأولى لوفاة الدكتور / حسين عباس العيدروس






( تاربة_اليوم ) - خاص

من / أحمد فرقز 


أحيت هيئة مستشفى سيئون العام يوم أمس ( السنوية الأولى ) لوفاة فقيد الصحة وقائد الحرب على جائحة ( كوفيد 19 ) في وادي حضرموت المرحوم الدكتور / حسين عباس العيدروس / الذى قضى نحبه في الرابع من أبريل عام 2021 م الفائت.


وفي الفعالية التي بدأت برفع الستارة عن الإعلان عن تسمية ( مركز العزل العلاجي الإحترازي ) بمستشفى سيئون العام باسم الفقيد ، قام المدعوون لحضور الفعالية يتقدمهم الأخ / عصام حبريش الكثيري / وكيل محافظة حضرموت لشئون الوادي والصحراء بافتتاح معرض الصور الذي نظمته اللجنة المشكلة لإحياء سنوية الفقيد وضم عديداً من الصور الخاصة بنشاطات الفقيد الطبية أثناء عمله وخدماته الطبية التي قضى جلَّ عمره في سبيلها .. 


وفي الفعالية الخطابية بالمناسبة ألقيت الكلمات التأبينية في حق الفقيد ؛ حيث عبَّر المتحدثون عن سجايا الدكتور الفقيد والخصال الحميدة التي تمتع بها وعرفها به المقربون منه والعاملون تحت رئاسته لجنة محاربة ( كوفيد 19 ) .. وأجمع أغلبُهم عن فداحة الخسارة التي منيت بها المنطقة بفقدانها لقامة طبية نادرة تمتعت بنكران الذات وحب الناس وبذلت روحها في سبيل محاربة الجائحة التي ألمت بالوادي.


وقد استعرض الأخ / وكيل المحافظة محادثاته على تطبيق ( واتساب ) مع المرحوم في أواخر أيامه ، التي بيَّنت مقدار التضحية التي قدَّمها الدكتور الفقيد أثناء قيادته لـ( الجيش الأبيض ) المواجه لكورونا في وادي حضرموت .. كما ذكر الأخ / هاني خالد العمودي / المدير العام لمكتب وزارة الصحة والسكان بوادي حضرموت والصحراء جهودَ الدكتور في ترسيخ دعائم مواجهة جائحة ( كوفيد 19 ) في مراكز العزل التي أقيمت أثناء إجتياح الوباء للوادي في تريم والقطن ، حيث قام بتدريب الطواقم العاملة معه في هذه المراكز وأشرف على عملها وتابعَ سير العمل في المراكز أولاً بأول .. حيث نال التقدير والعرفان من جميع الجهات المسئولة ومن كافة الناس على الخدمات التي قدمها لهم .. وكشف الأخ / العمودي / عن إحصائية لنشاط مراكز الحجر بأنها استطاعت شفاء ثلثي من ارتادوها معللاً ذلك بإدارة الفقيد الدكتور للمراكز على درجة من الكفاءة والاجتهاد.


وفي ختام الفعالية قامت اللجنة المنظمة بتكريم الجهات الداعمة لإقامة هذه الفعالية بدروع تذكارية حملت اسم الفقيد الدكتور امتنانا من عائلته واللجنة على الجهود التي بذلت في سبيل تخليد اسم الدكتور وإحياء مناقبه في قلوب الناس.   


حضر الفعالية الأخ/ عبدالهادي التميمي / الوكيل المساعد ، ودكاترة وأطباء واستشاريون في هيئة مستشفى سيئون العام والمستشفيات الخاصة في الوادي ، وأبناء المرحوم وذووه وأقاربه ومعارفه وأصدقاؤه. 


والفقيد الدكتور من مواليد 1972 م متزوِّج وله من الأبناء ولدٌ وثلاث بنات .. عمل في هيئة مستشفى سيئون العام رئيساً لعدد من أقسامها الطبية كالعناية المركَّزَة وقسم التخدير وقسم العمليَّات ، وتم تعيينه عضواً في اللجنة الطبية لمواجهة وباء كورونا إبّان اجتياح الوباء لوادي حضرموت ، ثم عُيِّن مديراً لمركز العزل بهيئة مستشفى سيئون العام وعمل فيه حتى وفاته في الرابع من أبريل من 2021م.


كما كان للدكتور قدرات في الشعر والرسم ، حيث تم عرضُ نماذج من أشعاره ورسومه في ديوان تم توزيعه في فعاليات ( السنوية ) موسوم بـ[ آهات المحبين ] ضمت 69 نصاً شعرياً من نتاجات الفقيد وإسكتشات لصور والد الفقيد وبناته ( بيان و سكينة ) بريشته. 


..






comments

أحدث أقدم