أخر الاخبار

حي شحوح المعاناة مستمرة.. ولا مغيث!!




 



( تاربة_اليوم ) - كتابات واراء


كتب/ علي باسعيده

السبت 19 مارس 2022


ـ زميل عمل دائما مايطالبني ان اكتب عن منطقتي شحوح وسوء الخدمات فيها!

مع ان زميلي ليس من سكان حي شحوح غير انه حينما. يزور للحي في عمل يشتكي من سوء الخدمات وفي مقدمتها الطريق المحفر ومياه الصرف الصحي الطافحة في هذا الطريق !

وهو بالمناسبة الطريق الوحيد الذي يربط سكان الحي بوسط المدينة وبيقية الاحياء!

ومع انني اوضحت في كتابات سابقة عن معاناة اهل الحي لكن من دون استجابة واضحة بقدر مانسمع جعجعة ولانرى طحينا!

ويبقى الوضع على ماهو علية بل يزداد سِوَء من يوم الى يوم ولا من مستجيب من قبل سلطتنا المحلية وبعض المرافق الاخرى كالاشغال العامة ومصلحة الطرق ووو

 التي وللاسف لاتعير هذا الحي اي اهتمام!

وهذا واقع مشاهد بعكس بعض الاحياء الاخرى..


ـ عقال ووجهاء الحي ربما مٌلُوَا من المطالبات والمناشدات لذا فضلوا السكوت حتى يتم النظر الى الحي وتحسين خدماته ..


ـ الجديد في سوء الخدمات هي بركة الصرف الصحي التي تقابلك عند مدخل الحي وكانها معلم سياحي!

والاخطر من هذا ان البركة المشار اليها هنا يقع تحتها الخط الرئيسي للمياه التابع للمؤسسة المحلية للمياه الذي يشرب منه المواطنين!

غير ان مكتب الاشغال العامة والسلطة المحلية بالمديرية لم يحلوا هذا الموضوع المتسبب فيه بيارات بعض المواطنين التي تسكب في هذا المكان والذي هو بالمناسبة الممر الرئيسي لمياه السيول التي تمر عبر السد الذي هو الاخر خارج الخدمة بسبب الاهمال!


اخيرا اقول لزميلي انني اوفيت بوعدي فهل توفي السلطة والجهات المسئولها بوعدها وتنظر للحي الذي يعيش ساكنيه سوء هذه الخدمات الرئيسية التي اضافت اليهم عبئ اخر في اصلاح مركباتهم وقبل ذلك في اجسادهم جراء تدفق هذه المياه وماتسببه من امراض وتلوث بيئي?..

اللهم اني بلغت 




comments

أحدث أقدم