أخر الاخبار

لا تنتظروا من الختومات خير إن لم يكن هناك حل




   



#كتابات واراء


كتب / محمد الحداد 

الاحد 17 ابريل 2022



 إلى الشرفاء الغيورين عقلاء وأعيان الحارات .. إلى الآباء والأمهات ، بدأت العادات والأساليب السلبية تُجر إلينا دون علمنا بينما الآداب والعادات الاجابية ترمى عرض الحائط ونحن نصفق  ، ففي رمضان باتت الختومات ميعاد للعشاق وعرض لبنات ونساء مميلات مائلات في الأزقة تستعذب منهن الكلمات وتستنشق الروائح فتكون لقمة سائغة وسهلة لمتربصين 



في السنوات القليل الماضية انتشرت في الختومات المفرقعات النارية يتلغم بها الشباب ويتناورون بها في أزقة الأحياء وهي ظاهر سلبية خطيرة ، ففي هذه السنوات الأخيرة تغلب العقال والواعين من الأحياء على هذه المشكلة ووضعوا اللجان الأمنية المتطوعة لمنع ذلك وفتح مجال لتسوق النساء وحمايتهن وتنظيم مواقع للبائعين فلهم مني كل التحايا ، لكن ومع ذلك إلا أن هناك فجوة فساد  من الداخل تتوسع سنوياً ، لا يرضني ولا يرضي أي شخص غيور مشاهدتها أو سماع قصصها .. تقطع القلب ألماً  




 فتواجد عصابة من البنات يتنقلن من ختم لآخر من أجل أن بنقلن سمومهن هنا هناك هذه كارثة بحد ذاتها .. ،  ياناس بناتنا آمانة  ، من بربي وربكم سيرشدهن إن خرجن  عن الطريق ؟؟ هل ننتظر إلى أن تقع المصيبة ؟؟ من المسؤول ؟؟ .. لم أكتب لكم هذه الكلمات واعظاً أو مرشداً فلستُ أهلاً لذلك ، كتبتُ لما رأيت وسمعت ما أدمع عيني وأدمى قلبي وأقضى مضجعي .. ، لا تنتظروا من الختومات خيراً أن لم يكن هناك حل .. سنبكي يوماً 



تحياتي للجميع




comments

أحدث أقدم