أخر الاخبار

صحفي جنوبي ... الحوثيون يخترقون عدن والجنوب بطريقة اخرى وخطيرة




 



( تاربة_اليوم ) - متابعات

15 مايو 2022


كتب الصحفي عماد ياسر منشورا جاء فيه :


الاختراق الحوثي لعدن 2 (سموم الإذاعات الحوثية)


والله يا جماعة من المعيب ان الصرخة و محاضرات السيد وخطب قيادات أنصار الله وزواملهم تصل إلى عقر دارنا بعدن قادمة من صنعاء عبر الهوائيات.


تخيلوا مثلاً بلاش تتخيلوا افتحو الإذاعة بتجدو ان العديد من الإذاعات التابعة لأنصار الله في صنعاء تداع وتصل إلى العاصمة عدن وربما بقية المحافظات الجنوبية والمحررة، لا أعرف كيف يصل بثها من صنعاء إلى عدن هل تمتلك أبراج بث بعدن او تستخدم الأبراج المتواجد هنا، ومن هي الجهة المخولة بالسماح بذلك.


بينما الإذاعات المحلية الصادرة من عدن او حضرموت لا تغطي 50%، من المناطق والمحافظات القريبة منها.


أدركت اليوم حجم الاختراق الحوثي لعدن، الذي لم يقتصر فقط على سيطرته لشبكات الإتصالات و الإنترنت، بل حتى في بث سمومه الطائفية ولغة الدم والحرابة ليس فقط في مناطق سيطرته بل يلقيها على مسامع شبابنا واهلنا في المحافظات الجنوبية وعدن بالذات يومياً عبر الإذاعات.


صعقت اليوم وانا في مدينة التواهي ان يلقط هوائي السيارة بث لإذاعة حوثية تذيع برنامج مليئ مصطلحات العدوان السعودي ومرتزقة و تسيئ للانتقالي الجنوبي و مجلس القيادة الرئاسي وتجري لقاءات مع من وصفتهم بأبطال الجيش اللجان الشعبية "حديث ملغم بالكراهية والعنف والدم وتمجيد لرموزهم" من مدينة التواهي حتى وصلت خورمكسر و بث الإذاعة لم ينقطع، والذي تخلله زوامل و محاضرات لقياداتهم.


رسالة إلى قيادات الدولة والهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي استشعار خطورة هذه الإذاعات، التي تعمل على بث سمومها إلى شبابنا الذي للأسف أجد بعض منهم يستمتع في الإستماع لزوامل أنصار الله الحماسية عبر هذه الإذاعات بل ان البعض أصبح يحفظ بعض من محاضرات السيد.


ملاحظة : لست ضد الإذاعات المحلية الصادر من اي مكان في العالم، بل ان اعشق الإذاعة حين تلتزم بالهدف السامي لها، وحديثي هنا عن سموم الإذاعات الحوثية التي أصبحت لا تختلف عن المراكز الصيفية التي تقيمها الجماعة في مناطق سيطرتها.


والله من وراء القصد


والله المستعان


#الاختراق_الحوثي_لعدن


#الاختراق_الحوثي_لعدن2


#عماد_ياسر_فخرالدين




comments

أحدث أقدم