أخر الاخبار

كارثة إنسانية تشهدها م الريدة وقصيعر...




 



#كتابات واراء :

كتب / وليد باموسئ



مع موجة الحر التي تشهدها بلادنا ووصول درجات الحرارة لمستويات قياسية فاقت 40 درجة مئوية والرطوبة العالية..

يعاني أهالي م الريدة وقصيعر من برنامج طفي قاسي جدا يصل إلى 20 ساعة اطفاء يوميا مقابل 4 ساعات تشغيل فقط ...


هذا البرنامج هو مستمر في المديرية منذ شهر رمضان وإلى هذا اليوم لا شيء يلوح في الأفق عن تحسن ملحوظ في خدمة التيار الكهربائي بالرغم من نزول مهندسين وفنيين وكذا وصول مولدات جديدة بقدرة 16 ميقا للمحطة وأيضا لا مواعيد زمنية واضحة عن موعد تشغيلها.

كل هذا هو بسبب إهمال كبير للغاية من قبل مؤسسة كهرباء م الريدة وقصيعر بعد توقف الخدمة في 8 مولدات طيلة الفترة الماضية وغياب الصيانة لها وقطع الغيار وأمور أخرى . 


الغضب الشعبي وصل إلى ذروته وشهدت الفترة الأخيرة موجة احتجاجات مثل قطع الطريق, والمطالبة باستقالة السلطة وقيادة الكهرباء في المديرية . وموخرا هناك لقاءات مجتمعية لحلحلة ملف الكهرباء ومعالجة هذه الأزمة في القريب العاجل .


وضع كارثي صعب وحالات من الإغماء إصابة عددا من المواطنين جراء معاناة الكهرباء مع إرتفاع درجة الحرارة.




comments

أحدث أقدم