أخر الاخبار

الكاتب والناقد الرياضي المعروف محمد بن عبدات يكتب : ياعيباة على مافعلتم...لقد طفح الكيل... والحضارم أسياد العالم




 



#كتابات واراء 


اعرف جيدا  ان انتم  وغيركم  الكثير من أبناء جلدتكم سوى كان من شمالها اوجنوبها اوغربها او من يتوافق مع عقلياتكم وقلوبكم المريضه والحاقده على حضرموت والحضارم انه لايروق لكم تبؤا وتواجد أبناء حضرموت في اي مركز اومسؤوليه او اي مكان ومجال كان كونكم تعرفون مسبقا ان  للحضرمي حيث ماتواجد يكون له  دائما حضور  وتميز ولهذا لم يأتي اديبنا الكبير على أحمد باكثير بمقولته الشهير ( لو ثقفت يوما حضرميا لاجاءك اية فى النابغين)  كما انكم تدركون ان حضرموت هوية أرض وانسان ولها استقلالية خاصه من زمن الزامنيين من ايام عاد الأولى والاحقاف  قبل أن تدخل اليمننه على الحضارم في عهد قريب  وان للحضارم قابليه وتراحب كبير لدى الشعوب الاخرى لرقي تعاملهم وأخلاقهم وفكرهم الذي ساعد في بناء كثير من البلدان ناهيك ان ذلك التعامل الراقي للحضرمي في مهجره جعل ملايين من الأمم الاخرى تدخل ديننا الإسلامي بكل يسر  فالدين معامله وهذا ما يتميز  به جل الحضارم.. لهذا يستكثر البعض على حضرموت وأهلها هذا التميز  فيحاولون استغلال طيبة تعامل الحضارم وأخلاقهم ويعملون على التقليل من دورهم الريادي والفكري في كل شي وهو دلاله على الضغينه التي تحملها قلوبهم ومعه تغطية كثير من النقص الذي يشعرون به في حياتهم أمام حضور الحضارم البارز دائما في شتى اصقاع الأرض.

 هؤلا ناس غير مأشرنا اليه هم أيضا فاقدين الشي وفاقد الشي لايعطيه ولهذا تجد روح الكراهيه بارزه وواضحه على محياهم على كل من  هو مثابر وبارز وأثبت وجوده من الحضارم اوغيرهم في اي مضمار اومجال كان.. 

ربما ماجاء بعاليه كلام فيه حدة طرح وصراحه متناهيه بعد ماطفح الكيل من أمور شتى يعاني منها الشعب الحضرمي الذي لن يرضى بعد اليوم ان تكون حضرموت هي عربة المطبخ الاخيره في القطار فليعلم الجميع ذلك ويدركه تماما ان حضرموت اليوم ليست حضرموت الأمس القريب. ونحن ليس بدعاة عنصرية اومناطقيه كما تختزلها عقول البعض ولكن حين يمسنا الضرر لابد أن يعرف الجميع من نحن وماهو تاريخنا وماهو حجمهم أمامنا ..

طبعا تلك المقدمه اتت أثر ردة فعل على تواصل مسئلة تهميش واستفزاز  كوادر حضرموت حيث  تفأجات اليوم  كغيري فيما قام به اتحاد الكره  المتمثل في مسئلة أبعاد مساعد مدرب المنتخب الوطني الكابتن شهيم خيرالله النوبي ابن حضرموت التي احتضنت لهم كثير من البطولات والمعسكرات الداخليه في ظل ظروف صعبه ومعقده صعبت  عليهم الامر في إقامة ذلك في مراتعهم والا لما كان لحضرموت احتضان ذلك.. وفوق كل هذا وذاك لايعيرون اي اهتمام برياضة حضرموت ولاعبيها وكوادرها الفنيه والاعلاميه وغيرها مستغلين طيبة وربما سكوت وتطبيل بعض الحضارم لهم  لغرض مصالحهم وهم قله يعرفهم القاصي والداني من أبناء حضرموت. لكن هناك الكثير من   الحضارم لن يسكتوا على مهازلكم وتطاولكم على كوادر حضرموت ورياضتها  فماحصل للنوبي اوغيره شيء لن يسكت عليه وان قدم لهم بعد ذلك الشهد فلن يكون لذلك قبول.. الجهاز الفني للمنتخب كان أجدر  من زمان ان يأتي له بمدرب اجنبي وهذا ما طالبنا به ولكن ان تأتي بمدرب على مشارف التصفيات فذلك يظهر مدى قمة عشوائية وضائلة الفكر وكان من الأفضل البقاء على قوام الجهاز الفني السابق فلم يعد هناك من وقت كاف لإشراف مدرب جديد ولكن الشي الغريب  ان يضع الاتحاد قوام الجهازين مع بعض لمواصله المشوار في أمر غريب عجيب لم يحصل في عالم الكره من قبل ويظهر في ذلك جبر خاطر للبعض   لكن الشيء المؤلم  ان تترك عضو وحيد من الجهاز السابق ويتم استبعاده وهو ابن حضرموت النوبي والله انه أمر فيه من العيب الكبير وعدم احترام مشاعر الآخرين الشيء الكثير.. ولكن نحن ندرك مسبقا ومثل مأشرنا ان هؤلا يروى في أنفسهم اكبر من الحضارم الذي ذاع صيتهم في كل أنحاء المعموره وأصبحوا أسياد العالم في سلوكهم وأخلاقهم وفكرهم وتعاملهم... للاسف لقد وقعتم في خطاء كبير ولن يغتفر لكم  قيادة اتحاد الكره وان كان بينكم حضرمي في منصب رفيع هو حسن باشنفر نائب رئيس الاتحاد  الذي وللمعلومه هو كان الوحيد  من اتصل يطمن على صحتي حين مررت بظرف صحي قبل بضعة شهور لهذا لن انسى من باب حسن الاخلاق  سؤاله واتصاله فالحضرمي يظل بداخله سلوك ورقي وتعامل الحضارم وان عاش وسط قوما اخرين..

لهذا ان جاز لي التعبير  يظل الحضارم في كوكبا اخر  عن غيرهم وان كان بينهم قوما ( منافقون)


*كاتب وناقد رياضي ومستشار وزارة الشباب والرياضه

وعضو الاتحاديين الاسيوي والدولي للصحافه الرياضيه

عضو اتحاد رواد الرياضه العرب



comments

أحدث أقدم