أخر الاخبار

ذوعقل سائد وفكر رائد متقدم بدرجات على جيل عصره




 



#كتابات واراء :


كتب / عمر ربيحان

السبت 14 مايو 2022 


بكت العيون، وحزنت لرحيله القلوب ، وجزع لموته المحبون ، وغصت لوفاته المفاجئة النفوس، يردد اسمه بالاشادة كطالب نموذجا في دراسته واستقامته، ذو عقل سائد وفكر رائد ، متقدم بدرجات على جيل عصره .

صديقا˝ مخلصا˝ للكتاب وعاشقا˝ حقيقيا˝ للعلم والثقافة، فلم يدع طوال رحلة حياته المجيدة ، مجالا من مجالات الثقافة والعلم الا وأقتحمه وألم بشئ من روائعه ومكتنزاته الثقافية والادبية الثمينة ، كل هذه الاطلاعات والاهتمامات قد ساهمت في تعميق معارفه العلمية والثقافية، ورث.اوصول علم واخلاق و ارتشف  القيم  والمبادئ من نبع  صاف ومشواره العلمي الزاخر ، كونه نجل الشخصية الاجتماعية الوطنية الفقيد المناضل المرحوم/  صالح عبدالله العامري، تشرب من سيرته العطرة والحافلة بالكفاح والعمل و البذل والعطاء بلاحدود والفداء من اجل الوطن ووفياله ومخلصا وصادق الوعد وحافظ العهد ، حاملا للخير متورعا وزاهدا بالنبل الانسانية طيب الله ثراك ياابو عبدالحكيم٠ 


الحديث عن هذا الشاب الخلوق ذو شجون ومتشعب ، الشخصية الاكاديمية  الاستاذ القديرالمرحوم عبدالحكيم صالح عبدالله العامري  هذه الموسوعة العلمية ، متعددة المواهب واخر ماقرأت له مقال له نشر  في عندل مجلة فصلية ثقافية يصدرها مكتب وزارة الثقافة بالوادي والصحراء، العدد الاول ينايرــ مارس 2010م و تحت عنوان ــ دمون الهجرين ــ مبعث شعر امرؤ القيس ، كاتب مبدع له اسلوب سلس ومميز في الكتابة ويمتلك قلم ️يسطر حروف من ذهب ولسانا عربيا فصيحا٠


 واليكم السيرة الذاتية لفقيدنا الغالي الله يرحمه : ــ 


ــ عبدالحكيم صالح عبدالله العامري .


ــ تاريخ الميلاد الثاني من مارس عام 1974م (شرمة ) تاربة بمديرية سيئون ٠


ــ تلقى تعليمه في المرحلة الموحدة ( الابتدائي) في مدرسة تارية للبنين في العامين الدراسيين1983/1982م ــ 1984/1983م في الصف الأول والثاني ، ثم درس الصف الثالث ــ السابع في المكلا بمدرسة ( الخنساء) من عام 1985/ 1984م  حتى عام 1989/ 1988م  حيث انتقل عمل والده إلى هناك وفي العام 1990/1998م أكمل المرحلة الموحدة ( الصف الثامن) في منطقته بمدرسة تارية للبنين ٠


ــ واصل تعليمه الثانوي في ثانوية سيئون  للبنين في العام الدراسي 1991/1990م واكملها في عامي 1994/1993م٠


ألتحق بجامعة حضرموت للعلوم والتكنولوجيا ــ كلية التربية بالمكلا ــ  قسم التاريخ في عام 1996/1995م وحصل على درجة  البكالوريوس في الأداب والتربية ــ قسم  التاريخ في عام 1999م بتقدير عام ( جيدجدا) وبنسبة (89،4)٠


ــ عام 2005م نوقشت رسالة الماجستير التي قدمها، في 13مارس 2096م وحصل على درجة الماجستير في الأداب بامتياز من قسم التاريخ بعدأن صادق عليها مجلس جامعة حضرموت ، وذلك برسالته التي قدمهاعن السلطان بدر الكثيري (أبو طويرق)٠


عملــــــه:

ــ عمل بالتدريس، بعد تخرجه من الثانوية  عين معلما بمدرسة القارة بتاربة ( خدمة وطنية) في عام 1995/1994م.

ــ بعد تخرجه من كلية التربية، عين في عام 2000/1999م معلما بمدرسة بورالبلاد لمدة.عام ٠

ــ وفي الاعوام من 2000/2001م إلى عام 2007/2006م كانت نقلته في مدرسة القارة.بتاربة ولمدة ست سنوات ٠

ــ في العام الدراسي 2008/2007م عين مدرسا للتاريخ في ثانوية البنات بتاربة٠

ــ ومن عام 2009/2008م حتى وفاته ظلت نقلته في معهد إعداد وتدريب المعلمين بسيئون ليتفرغ لرسالة الدكتواره، وليت الموت أمهلك ورفاقك وقتا˝ حتى تنال رسالة الدكتوراه.٠


ــ نال العديد من الشهادات التقديرية لتفوقه العلمي ومشاركاته في الانشطة المجتمعية من عدة جهات ومنظمات المجتمع المدني والرياضي .


ــ له العديد من الابحاث والاعمال والمقالات نشرت في عدد من المجلات ٠


فانني اعترف بالتقصير وبشرح القليل مماكان ممكناشرحه ويعجزني عن الكمال في صفات و مميزات جل إستيفاء ذكرها عن هذا الفارس الذي ترجل قبل أوانه والفينق المتثقف والنورس المحلق ابدأ والمشروع العلمي والثقافي الذي لم يكتمل والنابغة الذى كبر عن سنه ٠


رحل عبدالحكيم ولن ننساك وخسر الوطن كوكب من كواكب العلم والتنوير، غادرالدنيا يوم الاثتين السابع من جماد آخر 1422ه الموافق للحادي عشر من شهرأبريل 2011م في الاردن٠٠ أسال الله تعالي ان يتغمد فقيدنا الغالي ووالده بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته ويلهم اهلهم وذويهم الصبر والسلوان ، إنا لله وإناإليه راجعون.


# مصدر السيرة الذاتية من.كتاب صفحات  مضيئة من حياة.الباحث الطموح .. تأليف المربي الفاضل الاستاذ القدير/ عوض سالم غريبان .



comments

أحدث أقدم