أخر الاخبار

كهرباء الوادي من السيئ الى الأسوأ




 



تاربة_اليوم / كتابات واراء :

مقال لـ / هشام صالح العامري 


بين كل فترة وأخرى يخرج لنا القائمون على كهرباء وادي حضرموت بأعذار عديدة متكررة وواهية وكأنها معدة مسبقا في أدراج مكاتبهم فقط يطرحوها حسب الظروف المناسبة.. يوم نقص في تمويل مادة الديزل ويوم إصلاحات وصيانة في توربينات المحطة الغازية وغيرها من أعذار لايقبلها عاقل .. - واي صيانة تقع في فصل الصيف الحار !! - ويوم بعد يوم نرى ونسمع عن اجتماعات سلطة الوادي بقيادة كهرباء وادي حضرموت لدراسة استعدادات كهرباء الوادي لهذا الصيف .. ولم نلمس اي تحسن في وضع الكهرباء الذي يسوء يوما بعد يوم بل لم نعد حتى نرى  تلك الاعذار التي يتغنى بها هؤلاء في الفترات الأخيرة بل وصلت ساعات الطفي إلى ال ٥ ساعات مقابل ٥ او ٤ ساعات تشغيل فلم يعد الوضع أفضل حالا مما يعاني منه إخواننا في ساحل حضرموت كيف ونحن لدينا محطة غازية نتغنى بها.. وأكثر مايعجب منه المواطن دعوات محافظنا المكرم بربط كهرباء مديرية دوعن من كهرباء وادي حضرموت !! ..من جهة .. وقيادة كهرباء وادي حضرموت تتعذر بزيادة الأحمال من جهة اخرى.. ! 

أما آن لمدير مؤسسة كهرباء وادي حضرموت ان يترجل عن جواده؟! والذي صار جاثما على صدور أبناء هذا الوادي سنين عديدة دون ذرة تحسن في كهرباء الوادي .. ليعتلي ذلك الجواد من هو قادر على قيادة هذه الإدارة من الوجوه التي يرجى فيها الخير ويشار اليها بالبنان .. ألا يخاف هؤلاء من دعوات شايب مقعد على فراشه او مريض يعاني من ويلات حر هذا الصيف؟!.. 

فلا نقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل في كل من تولى منصب وشق على الناس فاللهم اشقق عليه يارب العالمين ..



comments

أحدث أقدم