أخر الاخبار

يا لك من وغد جريئ !!




 


تاربة_اليوم / كتابات واراء :

مقال لـ / عبدالله صالح عباد 


حبيبنا ورسولنا وقائدنا وقدوتنا وشفيعنا محمد صلى الله عليه وسلم يتعرض بين فترة وأخرى للتطاول عليه من قبل دول الكفر وما أن نلبث هنيهة إلا وتطل علينا برأسها المنتنة الكريهة ريح عاصفة وكأنها تريد لنفسها الانتصار والعلو وهي تقذف أشرف الخلق وهذا العمل بالتأكيد ممنهج ومرتب فبعد الإساءة لنبينا الكريم صلى الله عليه وسلم من الدنمارك إلى فرنسا يطل وجه مقرف مقزز من عباد البقر سيئ الصيت " مودي " وحزبه الحاكم في الهند، لينال من نبينا الكريم، ولن ينالوا من قدر نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم وأمنا عائشة رضي الله عنها بتصريحات غوغاء حاقدة، وقد لاقت هذه التصريحات موجة غضب عارمة من المسلمين في جميع أنحاء العالم الإسلامي وعلى مستوى الشعوب المسلمة . هذا النبي الكريم أرسله الله تعالى بين يدي الساعة بشيرا ونذيرا، وداعيا إلى الله بإذنه وسراجا منيرا ختم به الرسالة فأشرقت الأرض برسالته بعد ظلماتها، هذا النبي الرحمة للعالمين، يتعرض للإساءة من عابد البقرة الأثيم . وأمام هذه الهجمات المتتالية على مشاعر المسلمين ومقدساتهم من قبل أهل الكفر يجب على كل مسلم أن يبذل ما يستطيع لنصرة دينه والدفاع عن نبيه الكريم صلى الله عليه وسلم من خلال الكلمة المقروءة والمسموعة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، ومنها ما قامت به بعض الدول الإسلامية والشعوب في الدفاع عن نبينا الكريم، وكذلك ما قامت به دولة الكويت بنشر لا فتات في الشوارع كتب عليها : ( إلا رسول الله ) ( تحبه؟ كيف تدعم من يسبه ) ( إن فاتني شرف الصحبة فما يفوتني شرف النصرة )، شكرا دولة الكويت حكومة وشعبا . إنه الواجب على المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها أن ينصروا نبيهم ويدافعوا عنه، ومن أعظم مظاهر نصرته معرفة حقوقه والإقتداء بسنته، ومحبته، وتقديره حق قدره، وحفظ مكانته وتعظيم نهيه وأمره، وغرس محبته في نفوس الصغار والكبار، وتعليم الأسرة سيرته، واتخاذه قدوة في جميع الأمور . وكذلك من أعظم نصرته سلاح المقاطعة الاقتصادية فهو لا يكلفنا جهدا كبيرا ولا يكلفنا الكثير من الأموال، بل يحتاج منا إلى ترتيب خارطتنا الاقتصادية المالية والاستهلاكية الشرائية وفق مصالحنا الدينية الشرعية، ومقاطعة الأعداء في الصادرات والواردات أمر مهم تؤتي ثمارها ولا بد فهل يعي ذلك حكام العالم الإسلامي؟ .

في قصة تتجلى فيها نصرته صلى الله عليه وسلم ما حصل في عهده، حدثت جريمة قتل بالليل وكان القاتل رجل أعمى فصار الحديث بين الناس أمة قتلت بالليل فقام رسولنا صلى الله عليه وسلم على منبره ونادى في الناس أنشدوا الله رجلا فعل ما فعل لي عليه حق إلا قام فإذا بالأعمى يقوم بين الناس ويأتي وهو يتزلزل حتى وقف بين يدي الرسول ما الخبر لماذا قتلتها؟ قال أنا صاحبها يا رسول الله كانت تسبك وتشتمك وتقع فيك وكنت أنهاها فلا تنتهي وكنت أزجرها فلا تنزجر ولي منها ولدان كاللؤلتين وكانت بي رفيقة لكنها سبتك البارحة ووقعت فيك فأخذت المغول ووضعته على بطنها واتكأت عليه حتى قتلتها، فماذا قال صلى الله عليه وسلم قال : ألا فاشهدوا أن دمها هدر . بأبي أنت وأمي يا رسول الله  كانت به رفيقة وهو أعمى وله منها ولدان لكن المقام هنا مقام محمد صلى الله عليه وسلم إلا رسول الله لو تذهب الأنفس والأموال والأولاد ولا يعتدى على مقام محمد صلى الله عليه وسلم . ألا فلتسمع الدنيا وليسمع هذا الهندي عابد البقرة الأثيم وليتزلزل سمعه وليرتجف قلبه بأننا أمة تنتفض نصرة لرسولها صلى الله عليه وسلم وستزلزل الأرض تحت قدميه وما النهاية المأساوية للرسام السويدي عنه ببعيد رغم الحراسات المشددة عليه . فإن الله سبحانه وتعالى كاف رسولنا المستهزئين كما قال تعالى : [ إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ ﴿٩٥﴾] سورة الحجر .

وأختم بهذه الأبيات : 

* يا عابدا للبقر 

* ولا عقا للقذر

* حفرت شر الحفر

* بسب خير البشر

* وسيد الخلق بري

* وأنت بالسب حري 

* يا لك من وغد جري .



comments

أحدث أقدم