أخر الاخبار

بشائر الخير تاتي من الكويت الى اليمن عقب زيارة ناجحة للرئاسي اليها




 


( تاربة_اليوم ) - متابعات

23 يونيو 2022



بعد ايام من نهاية جولة رئاسية مهمة في المنطقة، تبدو الرسائل القادمة من الكويت والبحرين ومصر وقطر مشجعة بمستقبل أفضل للعلاقات والتعاون الثنائي البناء.


•الكويت في المكانة التي تستحق

في السادس من يونيو/حزيران الجاري، حطت طائرة فخامة الرئيس الدكتور رشاد محمد العليمي، رئيس مجلس القيادة الرئاسي، وعضو المجلس فرج البحسني، ووفد حكومي رفيع بمطار الكويت الدولي، في مستهل جولة هي الاولى للائتلاف الرئاسي الجديد الى الدول العربية الاربع.


في الكويت ابدى الرئيس رشاد العليمي، والوفد المرافق الشجاعة الكافية لمصارحة الاشقاء بشأن الهزات الطارئة التي ضربت العلاقات التاريخية المتميزة بين البلدين، واهمية الدفع بها الى المكانة التي استحقتها الكويت دائما في قلوب اليمنيين على مدى عقود.


في نفس اليوم قال رئيس الوزراء الكويتي سمو الشيخ صباح خالد الصباح ان العلاقات الكويتية اليمنية بدأت للتو عهدا واعدا في مختلف المجالات، بدءا بتعيين سفير جديد للدولة الشقيقة بعد سنوات من خفض تمثيلها الدبلوماسي.


كان الاستقبال رفيعا في ارض الكويت، لرئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور رشاد العليمي والوفد الرئاسي، و الحكومي، حيث كان رئيس الوزراء الكويتي ونائباه الشاغلان ايضا لحقيبتي الداخلية والدفاع وعدد اخر من الوزراء والمسؤولين بالديوان الاميري في مقدمة المستقبلين، بينما ظل علم اليمن خافقا في سماء الدولة الشقيقة حتى انتهاء الزيارة بلقاء حميمي مع ولي العهد سمو الشيخ مشعل الاحمد الجابر الصباح، نيابة عن صاحب السمو امير البلاد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح.


لم يمض وقت طويل حتى ابلغت الكويت مجلس القيادة الرئاسي بمرشحها لمنصب السفير المفوض لدى اليمن، الذي تلقى موافقة رئاسية فورية، وذلك الى جانب منسق للمشروعات الكويتية في مجالات البنية التحتية والخدمات الاساسية بما فيها اعادة تأهيل المستشفيات التي مولتها الكويت خلال العقود الماضية، فضلا عن زيادة اعداد المنح الدراسية في المجالين الامني والعسكري، ومنح التسهيلات الاضافية للمقيمين والوافدين اليمنيين.

كما يدرس الجانب الكويتي طلبا رئاسيا بدعم الموازنة العامة للدولة، وتمويل انشاء محطة كهربائية، وتعزيز اسطول اليمنية بعدد من الطائرات، في حين وافق الصندوق الكويتي على استئناف تمويل مشاريعه المجمدة، والنظر في اي تدخلات اخرى ذات اولوية للشعب اليمني، كما وافق الجانب الكويتي على فتح الاجواء للرحلات التجارية بين البلدين.


وكان اللقاء برئيس مجلس الامة الكويتي مرزوق الغانم مشجعا على ان الكويت بكافة مؤسساتها مجمعة على دعم اقتصادي ودبلوماسي واسع للشعب اليمني وقيادته السياسية




comments

أحدث أقدم