أخر الاخبار

فظائع موثقة: يحدث في سجون "زينبيات الحوثي"




 

   


( تاربة_اليوم ) - متابعات

7 يونيو 2022


تقرير خبراء الأمم المتحدة أثبت بالأدلة قيام المليشيا الحوثية باختطاف النساء في سجون خاصة وتعذيبهن واغتصابهن بمساعدة مجندات حوثية "زينبيات"، وانهن تعرضن لصدمة نفسية لا يمكن تجاوزها.

 

قصة امرأة في سجون الحوثي أوردها تقرير خبراء الأمم المتحدة بالأدلة: حقق فريق الخبراء في قضية امرأة تلقت في مطلع عام 2020 تهديدات بهدف منعها من التحدث علناً ضد الحوثيين. وبعد أيام اختفت من منزلها.


بحسب التقرير: بحثت عنها أسرتها دون جدوى لمدة تسعة أشهر، الى أن تلقت أسرتها مكالمة من شخص غريب أبلغها فيها بأنها في المستشفى. ووجدتها أسرتها هناك مشلولة بسكتة دماغية جعلتها غير قادرة على الكلام.

 

قصة أخرى في تقرير الخبراء

 

في عام 2020، اقتادت مجموعة كبيرة من الزينبيات امرأة إلى سجن الأمن والمخابرات في صنعاء حيث احتُجزت في الحبس الانفرادي لعدة أشهر وكانت تسمع أثناءها صُراخ رُضع وأطفال قِيل إنهم كانوا محتجزين مع أمهاتهم.


يواصل التقرير: كانت المرأة تُصدم يومياً بالهراوات الكهربائية وتُحرم من النوم، وتترك واقفة على ساق واحدة لفترات تزيد على ثماني ساعات تحت مراقبة الضابطات الزينبيات. وكانت تُضرب في كل مرة تسقط فيها.

 

وعندما لم تكن المرأة تتعرض للضرب، كانت تُقتاد إلى غرفة تُغتصب فيها بانتظام من قِبل مجموعات من الرجال. وقالت: "في كل مرة اغتصبوني فيها كنت التزم الصمت من أجل البقاء ... على أمل أن يُطلقوا سراحي".

 

هذه الواقعة المريرة تعبر عن أنماط متطابقة تقريباً من الانتهاكات لتلك التي سبق للفريق توثيقها لنساء اعتدت عليهن مليشيا الحوثي بهذه الوحشية والقبح الذي لا نظير له. 

 

جرائم

 

اختطاف، تعذيب، اغتصاب، تهجير، نهب، تنكيل، قتل.

هذه نوعية من الجرائم الحوثية التي وثقها تقرير خبراء الأمم المتحدة ، إلا أن ما تضمنه التقرير حول تلك الجرائم التي ارتكبها الحوثي عبارة عن عناوين عامة ولا تعطي صورة كاملة عن الجرائم لا من حيث النوع ولا الكم.


#مصطفى غليس



comments

أحدث أقدم