أخر الاخبار

العيال ضاعوا يامبخوت




 


مقال لـ / لطفي باجندوح

الخميس18أغسطس2022 م


لن أخاطب وزير التربية لأننا جربناه ولن أضيع وقتي في بث شكوى إلى من يعلم حجم مأساة إغلاق المدارس وحقوق المعلمين ولم يحرك ساكنا كعادته وكما عهدناه ولكن لي أمل في الله أولا ثم في رجل وليناه أمرنا وارتضيناه وعشمنا فيه أن يحرك مياه التعليم الراكدة التي لم تعد تلقى آذان صاغية ولا عقول واعية ولا قلوب رحيمة حانية.


عزيزي المبجل مبخوت محافظنا القدير أعجبني أول شعار رفعته يوم اعتليت قمة هرم سلطة محافظة حضرموت أن قلت ( حضرموت أولاً) فعندها رُفِعت لك القبعات لرفعك لهذا الشعار ,نعم عزيزي مبخوت حضرموت أولا وأولى الأولويات هو العلم والمعلم والمتعلم والتعليم حيث لا نهضة ولا رفعة ولاعزة ولا كرامة بغير العلم والتعليم وإن كنت قد أعطيت أولوية للكهرياء التي مصابيحها تضيئ البيوت فالتعليم يخرج عقولا تنير وطنا يتخبط في دياجير الظلام.


أخي مبخوت! إن المعلم في الفترة الماضية وجد في نفسه على من ظلموه وسلبوه حقه ومنعوه وإنك حينما أتيت  يامبخوت استبشر فيك المعلم خيرا ورأى فيك بصيص أمل ينتزع له حقوقه من الأيادي الآثمة والقلوب البغيضة الظالمة فكن عند حسن ظنهم بك بارك الله فيك واجتمع بلجانهم المشكلة واخرجوا بحل يرضي الجميع.


سيدي مبخوت! نحن ندرك حجم مسؤوليتك وكبر حجم الميراث الذي خلفه لك من كان قبلك من مصاعب ومعضلات لكن اعلم أن القلوب تحبك والألسن تدعو لك وأنك لازلت على فطرتك السليمة ولم تنتقدك الأقلام بعد ولم تدور حولك الدوائر كما دارت بمسؤولين كثر وأنهم أخذوا وفعلوا وفعلوا ...


أيها الأب مبخوت ! العيال ضاعوا في الشوارع بعد إغلاق المدارس والآباء والأمهات قد ضاقوا ذرعا وهم يرون أبناءهم يتسكعون صبحا ومساء وتضيع أعمارهم وتخف عقولهم وتضمحل مكتسباتهم العلمية التي جنوها في عام مضى وآن لهم أن يعودوا إلى مدارسهم ليواكبوا عاما جديدا مفعما بالجد والعطاء ..فهل من وقفة جادة لإعادة المياه إلى مجاريها محافظنا الكريم مبخوت ؟



comments

أحدث أقدم