أخر الاخبار

جامعة الوسطية الشرعية للعلوم الإسلامية والإنسانية ورباط المهاجر يحتفيان بتخرج 74 خريجا




  


( تاربة_اليوم ) - خاص - سيئون

21 سبتمبر 2022


احتفلت جامعة الوسطية الشرعية للعلوم الإسلامية والإنسانية مساء يوم الثلاثاء 24 صفر لعام 1444 الموافق 20 سبتمبر بقاعة الامام عبدالقادر بن احمد السقاف شعب الامام المهاجر بالحسيسة بتخريج دفعتي الفتح الأولى والثانية من كلية العلوم الشرعية والقانونية تخصص فقه وأصوله البالغ عددهم 54 خريجا وكذا تخرج الدفعة السادسة من طلاب رباط الإمام المهاجر البالغ عددهم 20 خريجا .


وفي الحفل الذي بدء بآي من الذكر الحكيم ألقى رئيس مجلس أمناء الجامعة أ. عبدالرقيب أحمد العطاس كلمة الجامعة رحب في مستهلها بالضيوف الكرام كلا باسمه وصفته ، مشيرا إلى أن الجامعة اليوم تتوج جهد سنوات من العمل الدؤوب منذ الانطلاقة وحتى تخرج هؤلاء الطلاب ، مؤكدا على أن الجامعة ستعمل على فتح عدد من التخصصات في السنوات الجامعية القادمة باذن الله.


بعد ذلك توجهت أعين الحاضرين إلى أوبريت ( حلم تحقق ) لمولفه الدكتور محمد باعبود الذي حكى مسيرة طالب الجامعة منذ التحاقه إلى فرحة تخرجه، وتوج الأوبريت بزفة الخريجين والإجازة العلمية من الحبيب العلامة أبي بكر العدني بن علي المشهور رحمه الله التي أجازهم بها قبل وفاته ، وكذا إجازة الحبيب العلامة المربي عمر بن محمد بن حفيظ .


وفي كلمة الخريجين عبر الخريج عبدالقادر بن أبي بكر المشهور  عن عظيم سعادته بهذا اليوم الذي يرى فيه ثمرة جهده تتحقق بعد مثابرة ودراسة وجهد بذله بصحبة جميع الطلاب الخريجين ، شاكرا لكل من كان سببا في وصوله إلى لحظة التخرج من أساتذة جامعيين على رأسهم الفقيد الحبيب العلامة أبي بكر العدني بن علي المشهور راعي البذرة الأولى لهذا الصرح الأكاديمي الفريد.


ثم استمع الحاضرون إلى كلمة عميد دار المصطفى للدراسات الإسلامية الحبيب العلامة المربي عمر بن محمد بن حفيظ الذي هنأ في كلمته الطلاب الخريجين مشددا على أن يكونوا قدوة لأبناء جيلهم ومساهمين في إصلاح أمر الأمة من خلال ترجمة ما تعلموه على أرض الواقع، معتبرا أن ما تمر به الأمة في الوقت الراهن سببه ضعف الاهتمام بنشر رسائل العلم والأخلاق في الأجيال ، مثمنا في ختام كلمته الجهود التي قامت بها جامعة الوسطية في إعداد هؤلاء الخريجين.


وعن السلطة المحلية بوادي حضرموت ألقى م. هشام محمد السعيدي كلمة أشاد فيها بجهود الجامعة في تخريج هؤلاء الطلاب معتبرا ذلك إحدى الثمرات التي غرسها الحبيب العلامة أبوبكر العدني بن علي المشهور ، داعيا الطلاب الطلاب الخريجين إلى التحلي بالخطاب الدعوي الوسطي الواعي ونشر تعاليم ديننا الاسلامي الحنيف.


كما ألقيت في الحفل قصيدتان الأولى للخريج علوي بن أبي بكر المشهور و الثانية للخريج محمد هلال ، واختتم الحفل بتكريم الطلاب الخريجين والمؤسسات والمساهمين في إنجاح الحفل والتقاط الصور الجماعية.









comments

أحدث أقدم