أخر الاخبار

بعد إنتظار أكثر من عقد من الزمان ، سيؤن وقصر الكثيري تتزين باعلام حضرموت المستقلة !!!




 


تاربة_اليوم: م.لطفي بن سعدون. - سيئون
7 اكتوبر 2022 م


هذا اليوم الجمعة ٧ أكتوبر تقاطر الآلاف من الأسود الحضارمة ليلتقوا على قلب واحد في مخيم الشموخ والعزة والعنفوان الحضرمي الأصيل ومن أجل انتزاع الحقوق والمطالب الحضرمية ، ورفض التبعية ، والسيطرة على ارضهم وثروتهم. التقت الجموع الهادرة ، جذر الدعوة إلى الكريمة التي أطلقتها قبائل ال كثير فرسان حضرموت الأشاوس ، لوحدة الصف الحضرمي المستقل والسيادة على أرضهم وثرواتهم.
اجتمع في هذا العرس الحضرمي ممثلين ممثلي كل قبائل وأبناء حضرموت من الوادي الأخضر والساحل الأزرق والصحراء المصفرة وهضبة الخير ، تشكل توزع في أرجاء مخيم الحشد وحملته المئات من سواعد أبطال حضرموت في منصة وساحات قصر الكثيري ، رمز الشموخ والإباء والعنفوان الحضرمي.
وقد توزع برنامج النشاط على جزئين الاول في المخيم القيت فيه كلمات للمنظمين وللقائد بن حريز وللشعراء. ثم انتقلت جميع أنحاء بارتال من مئات السيارات من مئات السيارات ، ساحات قصر الكثيري في قلب سيؤن واعلام حضرموت ترفرف عليها عاليا وهناك القيت قصائد حماسية وتم قراءة البيان الختامي للفعالية.
حضرموت قاطبة من أجل انتزاع حقوق حضرموت ومطالبها على أرضهم وثرواتهم. وتحسين الصورة وتمكينه من كافة استحقاقاته السياسية المحددة ان صبر الحضارمة يطول تفكر كثيراً وان تصعيدهم لانتزاع حقوق حضرموت ومطالبها بدأ بدأ ولن يتوقف وقد يضطر لخيارات تحقق له كافة مطالبه.

وتضمن البيان الختامي للفعالية التأكيد على ان (حضرموت اليوم عصيّة على الإقصاء والتهميش اللذان عانت منهما في الخمسة والخمسين عاماً الماضية منذ عام ١٩٦٧ حتى يومنا هذا..

وأعلن للجميع بأن أبناء حضرموت لن يقبلوا بأقل من أن تكون لهم السيادة على أرضهم وثرواتها وتمكين أبنائهم أمنياً وعسكرياً لحماية حضرموت من جميع الأخطار المحدقة بها ..

و تأييدهم المطلق لما أجمع عليه الحضارم من مخرجات في مؤتمر حضرموت الجامع المنعقد بتاريخ ٢٢ أبريل ٢٠١٧م، وما أجمعت عليه المراجع القبلية باللقاءات الدورية بمرجعية قبائل حضرموت .)

انتهى هذا العرس الحضرمي الرائع قرب أذان المغرب ، ليوجه رسائل  وصفعات قوية ضد كل الحاقدين والمرجفين والأعداء والمتخاذلين ، الذين سعوا بكل قوة لافشاله وبثوا سمومهم الاعلامية الكاذبة وتهديداتهم الفاضحة والمبطنة لحرف الناس عن المشاركة . وأثبت الحضارمة رفضهم القاطع للتبعية للجنوب او للشمال وتمسكهم باستقلال قرارهم السياسي وسيادتهم على ارضهم وثرواتهم ونديتهم للأخرين .

الجدير ذكره ان هذا العلم الحضرمي المستقل قد جرى بلورته واقراره قبل اكثر من ١٠ سنوات ، من قبل مجموعات من النخب الحضرمية بمبادرة من( العصبة الحضرمية ). وهاهو اليوم يصبح واقعا معاشا في قلوب وأفئدة الحضارمة ويرفرف عاليا في سماء حضرموت.

وبادناه ننشر البيان كاملا لاهميته:
بسم الله الرحمن الرحيم

*البيان الختامي للاحتشاد الذي دعا إليه تجمّع أبناء قبائل آل كثير للمطالبة بحقوق حضرموت وسيادة أهلها على أرضهم*

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد:

في يوم الجمعة ٧/ ١٠/ ٢٠٢٢م اجتمع جمع من أبناء حضرموت بكافة أطيافهم وشرائحهم تلبية لدعوة تجمع أبناء قبائل آل كثير للاحتشاد في حاضرة وادي حضرموت سيئون للتدارس في ما بينهم من أجل الإعلان عن موقف موحد لأبناء حضرموت من قضاياهم المصيرية.

فحضرموت اليوم عصيّة على الإقصاء والتهميش اللذان عانت منهما في الخمسة والخمسين عاماً الماضية منذ عام ١٩٦٧ حتى يومنا هذا..

ونعلن للجميع بأن أبناء حضرموت لن يقبلوا بأقل من أن تكون لهم السيادة عل أرضهم وثرواتها وتمكين أبنائهم أمنياً وعسكرياً لحماية حضرموت من جميع الأخطار المحدقة بها ..

كما يعلن القائمون على هذا الحشد تأييدهم المطلق لما أجمع عليه الحضارم من مخرجات في مؤتمر حضرموت الجامع المنعقد بتاريخ ٢٢ أبريل ٢٠١٧م، وما أجمعت عليه المراجع القبلية باللقاءات الدورية بمرجعية قبائل حضرموت، كما أنهم يؤيدون جميع المكونات الحضرمية مرجعية قبائل حضرموت وحلف حضرموت ومؤتمر حضرموت الجامع والعصبة الحضرمية والتي تسعى جميعها لحصول حضرموت على حقوقها وسيادتها الكاملة على تراب حضرموت مع حفظ هويتها الضاربة في جذور التاريخ من محاولات طمسها من بعض المكونات المتواجدة في الساحة اليمنية والتي تحاول إلحاق حضرموت بمشاريعها التي عانت منها حضرموت سابقاً.

كما نثمن جهود الرموز والكفاءات الحضرمية التي خدمت حضرموت بصدق وتفاني ونرفض تهميشها وإقصاءها من المشهد بسبب تجاذبات سياسية أو اختلافات مصالح مع بعض الأطراف الأخرى .

ها ها هايب
، يحضره في جميع مدن حضرموت ، جزر حضرموت ، والذي كفله لهم الدستور كحق حرية التعبير.

وليسوا الآخرين من الآخرين الذين يرفعون عنهم ومشاريعهم ويحاولون استخدامها على الناس.

كما أننا نثم المواقف المشرفة للإخوة في قيادة بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة.
في حفظ أمن واستقرار حضرموت ونصرة قضايانا ، لما تربطنا بهم من روابط الدين والدم والنسب والجيرة والمصير المشترك.

عاشت حضرموت حرة أبية وعاش أبناؤها الكرام.

والحمد لله أولاً وآخراً.

صادر عن / تجمع أبناء قبائل آل كثير
٢٠٢٢/١٠/٧ م



comments

أحدث أقدم