أخر الاخبار

عَلى قَدرِ أَهلِ العَزمِ تَأتي العَزائِمُ · وَتَأتي عَلى قَدرِ الكِرامِ المَكارِمُ




 


تاربة_اليوم / كتابات واراء :
كتب / عبدالقادر باسويد
الجمعة 25 نوفمبر 2022


*‏ليس من باب التشائم عندما نتحدث عن واقعنا المرير ولكن نحاول نقل الصورة بواقعية حتى نتجاوز الأخطاء التي أوصلتنا الى هذه النتيجة التي لا نرتضيها ابداً ، نحن نسبح عكس التيار ونريد نوصل إلى بر الأمان وهذا مستحيل ، سبع سنوات منذ تحرير عدن ونحن كل يوم أسوأ وهذه نتيجة تتوافق مع عملنا*

*‏نشاهد من حولنا دول مستقرة وشعوب آمنة مطمئنة ونحن وبسبب قيادات فاسدة وجاهلة دخلنا في صراعات مستمرة خسرنا خلالها الوطن والاستقرار ، قيادات الجنوب بعد الاستقلال كانت جاهلة فدمرت كل شي وقيادات اليمن بعد الوحدة كانت سارقة فنهبت كل شي وقيادات اليوم ستكمل المشوار وتذهب بنا خلف الشمس*

*‏نسمع جنوبيين هذه الأيام يقولون إنهم سيحررون صنعاء من مليشيات الحوثي وسيحكمون الشمال والجنوب والحوثي يقصف منشآتهم ولم يستطيعوا عمل شي بل انهم لم يسيطروا على عدن ولم يحرروا أرضهم التي يحتلها اليمنيين منذ ١٩٩٤ ولم يستعيدوا مواردهم التي ينهبها اللصوص ، يبدو أن الازمة ستحتاج وقت طويل*

*‏رئيس مجلس الوزراء وأكثر من نصف الوزراء منهم وزير الداخلية والخارجية والإعلام هؤلاء مهمتهم هي زرع الفوضى وتعطيل الخدمات في الجنوب وبالتالي عندما يأتي جنوبي ويقول نحن شركاء في الحكومة نقول له ماذا حققت لأبناء الجنوب بشراكتك مع أحزاب وقوى يمنية تنظر للجنوبيين كعدو أكثر من الحوثيين*

*‏الجنوبيين يستطيعون رفع العلم الجنوبي في كل مكان في عدن ويستطيعون وضع نقاط أمنية جنوبية داخل عدن حتى بوابة قصر المعاشيق ولكنهم لا يملكون القرار داخل عدن بل يملكه رشاد العليمي ومعين عبدالملك وهم الذين يتواصلون مع العالم ويديرون الملف السياسي والعسكري والاقتصادي  من داخل عدن*

*أصبح الوضع معتم غير وأضح المعالم فأصبح الجميع يتخبط لا يعلم ماذا يريد او يعمل ، في الوضع الذي وصلنا اليه ضاعت كل الحقائق الا حقيقة واحده وهي إننا أضعنا وطن وهوية وأمن واستقرار وتعليم وصحة وكهرباء ومياه ورواتب وبقية حقوق المواطنة السوية واستبدلناها بشعارات وأوهام كاذبة*

*‏عندما تكون أرضك تحت الاحتلال وأنت تنتظر موافقة الأخرين لتحريرها فأنت لست حر ولن تعرف الحرية ، عندما تكون أرضك تحت الاحتلال لا تنتظر دعم وموافقة الأخرين فهذه أرضك وانت المعني بها ، هناك ألف طريقة وطريقة للتعامل مع القوى التي تحتل أرضك في وادي حضرموت وبقية المحافظات الجنوبية*

*‏عَلى قَدرِ أَهلِ العَزمِ تَأتي العَزائِمُ · وَتَأتي عَلى قَدرِ الكِرامِ المَكارِمُ ، أصبحت عزائمنا ضعيفة وطموحاتنا متدنية ، إذا رأينا إنارة في شارع او تعشيب في دوار هللنا وكبرنا وقلنا لأبنائنا اطمئنوا فقد أصبح مستقبلكم مشرق ، لم نعد نسأل عن الوطن والهوية والتعليم والصحة والتنمية*



comments

أحدث أقدم