أخر الاخبار

نقابة المعلمين والتربوين الجنوبين بحضرموت تستنكر وتؤكد "الحُكم المنطوق سيد الموقف"




 


تاربة_اليوم / حضرموت

26 نوفمبر 2022


استنكرت نقابة المعلمين والتربوين الجنوبين بحضرموت سلوك  مدير الإدارة التربوية والتعليمية بمديرية غيل باوزير في ماقالته بالتحايل على منطوق الحكم القضائي الذي قضى بفك رواتب معلمي المديرية..



وجاء تعليق النقابة الذي رصده تاربة اليوم كمايلي :


   نقابة المعلمين والتربويين الجنوبيين م/ حضرموت  تدين وتستنكر سلوك  مدير الإدارة التربوية والتعليمية بمديرية غيل باوزير، فالرفض والتحايل على منطوق الحكم القضائي قد قضى بفك رواتب معلمي المديرية..


  فهذه سابقة لرفض مدير إدارة التربية والتعليم تنفيذ حكم عدالة المحكمة الابتدائية من قبل مدير التربية والتعليم بالمديرية والقاضي في صيغة منطوقه بتاريخ 26/ اكتوبر / 2022م .

أعقبه مؤخرا التحايل على صيغة البند الأول من منطوق الحكم ونصه أدناه: 

الأول : فك رواتب المنفذ ضدهم في شهر تسعة وعشرة والاستمرار بذلك دون قيد أو شرط وإشراف. إلا أن يخالفوا قوانين واللوائح للموظفين قطاع الخاص و العام 


   والنقابة تشجب وتدين كل التصرفات اللامسؤولة التي يقدم على إجراءاتها مدير إدارة التربية والتعليم بالمديرية و هي تعكس الإساءة لأدبيات الدستور للدولة واللوائح المنظمة والقوانين النافذة لدى السلطة التشريعية والتنفيذية.


   وتبعا لذلك تستمر  المخالفات الإدارية،مؤخراً،إذ تكمن في  تدليل الرفض بالتحايل من خلال  إجراءات لاحقة في خصمه لرواتب المعلمين الموقوفة،منذ شهر اغسطس وحتى أكتوبر 

و تأكد تعقب المعلمين  بإجراء خصم في رواتبهم الموقوفة 

وفعل التعقب يأتي اجرائياً بعد تأريخ منطوق الحكم الذي نفذه ضدهم و الإجراء الأخير توقيفه لراتب نوفمبر الحالي، بما أن المعلمين في مقرات أعمالهم- بمدارسهم بانضباط، منذ بيان  نقابة حضرموت برفع الإضراب 11سبتمبر الماضي .


  فهذا الاجراء الإداري في تجاهل تام، سواء لحكم المحكمة أو اتفاق محافظ محافظة حضرموت الأستاذ/ مبخوت بن ماضي مع النقابات خاصة بالوادي ونقابة حضرموت عامة،باستمرار الإساءة والعبث من قبل شخصيات تربوية متنفذة داخل الإدارة العامة بالمكلا ( ساحل حضرموت)


 تلك المظلومية في حق المعلمين وتعمّد الإدارة التربوية الوقوع فيها،بغية تجويع أسر المعلمين  على خلفية حق ممارسة الإضراب المشروع و وفق دعوة نقابية،فباتت في الواقع كقضية رأي عام .


   و إذ نكرر المناشدة إلى وزير التربية و التعليم ومحافظ محافظة حضرموت بإعطاء  الأولوية لتنفيذ حكم شرعي عادل .


   وإلى منظمات المجتمع المدني الحقوقية الدولية والمحلية رصد تلك الانتهاكات التي عكست ظلماً في حق الإنسانية بشريحة منتسبي القطاع العام والمجتمع المدني..

  والمناشدة الأخيرة للمعلمين والمعلمات وتمكين دورهم في  التضامن والتآزر إلى جانب إخوانهم المعلمين الموقوفة رواتبهم حتى تنفيذ حكم بات في واقع الأمر.. 

ولقد أكد أحد المحامين معطيات قضية معلمي غيل باوزير هي قضية رأي عام وحين يتطلب الأمر نقل قضية للإسئناف سيتبنى المحامي القضية مجانا دفاعا عن حق المعلمين في انتزاع رواتبهم والمطالبة لتعويضهم .بحكم قضائي .


 فالمعلم محور العملية التعليمية..

 والله الموفق .


القائم بأعمال رئيس نقابة المعلمين والتربويين الجنوبيين م/ حضرموت 

أ. راضي مفيلح

السبت 26 /11 / 2022م












comments

أحدث أقدم