أخر الاخبار

انقذوالسوق العام بتاربه والبيوت.




  



تاربة_اليوم / كتابات واراء :

بقلم السياسي / الشيخ خالد عبدالله العامري

الجمعة 23 ديسمبر 2022


     

اتقوالله في نفوسكم وفي الوقت الذي يعرف الجميع بان مدينة تاربه افضل مناطق حضرموت الوادي في العلاقه الترابطية فيمابينهم.


 وتعتبر المدينة المثالية في كل الجوانب من سنوات طويلة اكثر وحدة و تماسك ولهذا نشاهد الخط الاسفلتي داخل السوق دائم ماتحصل اعاقة مره من اقصاب المياه ومرة من طفح المجاري.


 وحاليا لم نشاهد المياه السائبة من شركة المياة لكن من طفح المجاري نتيجة بيارات التي تسببت في عرقلة حركة سير المواطنين من كثرة المياة الطافحة الامر الذي  تسسبب ايضا في  انتشار الاوبئة للامراض وكذا تهدد البيوت القائمه وقلق للمواطنين المارين والمتجهين الى جامع تاربة لاكثرمن اشهر 


وقد حدث قبل اسابيع مرور صاحب دراجة نارية وكان يحمل كيس دقيق متجها الى بيته فسقط الكيس من توسع الحفر المكسرة والممتلئة بطفح المجاري فكيف اذا هوطفل رضيع نزل بيتهم فوق تلك الحفر قد يؤدي للوفاة


 والجميع يعرف المبالغ المحصلة من الضريبة من مواطني تاربة لصندوق النظافة من فواتير الكهرباء والمياه ربما تستطيع ان تقيم عمل كورنيش لسوق تاربة 

 مبلغ كبير جدا مقارنة بدخل الظرائب  في مناطق اخرى نتيجه كبر مدينه تاربه وسكانها الذي يقدر بحوالي 45 الف نسمه.


 هل تستحق هذا الاهمال لدور مواطنيها الذي يشهد لهم التاريخ برجالها والمصلحين والصالحين والمناظلين في كل مراحل الثوره..


 والشي  المؤسف ان عددا من مسئولين في السلطة بالمديريه يمرون دائما ولم يتم استدعاء عقال الحارات والمجلس المحلي المنتهيه الصلاحيات لحل هذه المشكله اوالتوجيه للاشغال والنزول وتعميد موقع مناسب وبدون ضرر للاخرين الزاميا لتحويل موقع البيارة للمحافظة على البيوت واصلاح الطريق المحفره لتسهيل مهمة العبور للناس وكيف لو مثلا هذا في منطقة اخرى قد يكون من اليوم الاول انجز العمل فيه 


لكنهم غيرمبالين وهم اخوتنا ولهم وعليهم اكتب هذا الموضوع بالرغم اننا لست من ساكني منطقة البلاد لكن لا استطيع الصبر في ان اشاهد ما يقلق ويضر المواطن مهما كان 


وهانحن ننقل رسالتي عبر موقع تاربة اليوم الواسع الشهرة ليتابع ذلك من هم في السلطات داخل اليمن وخارجها للاهتمام قد يختلفون اهل البلاد لكن الحل الاخير هو بتدخل السلطه وتقوم بعمل الزامي كون الخط سوق تاربه العام وممر لنا جميعا وليس هم وحدهم  متأثرين حفاظا على الخط العام وحفاظا على المارة لمسجد الجامع ولخط السير وكذا سلامة مواطنينا من انتشار الامراض التي تقلق اولادنا بسبب تكاثر البعوض مالم التصعيدالشعبي مطلوب من الجميع.


 واقول ذلك لارضي الله وارضي ضميري ولا اسكت على الباطل حتى مع والدي 


والله الموفق...



comments

أحدث أقدم